19 شباط فبراير 2014 / 21:29 / بعد 4 أعوام

الرئيس الأوكراني يوافق على "هدنة" وبدء مفاوضات مع المعارضة

رجل يسيطر وسط ميدان شهد اشتباكات بين الشرطة والمحتجين المناهضين للحكومة في كييف يوم الاربعاء. رويترز

كييف (رويترز) - قال الرئيس الأوكراني فيكتور يانوكوفيتش يوم الأربعاء إنه اتفق على "هدنة" مع زعماء المعارضة بعد أعمال عنف في الشوارع قتل خلالها ما لا يقل عن 26 شخصا وبدء مفاوضات لمنع إراقة مزيد من الدماء.

وقال بيان على الموقع الالكتروني للرئاسة إن يانوكوفيتش وافق أولا في اجتماع مع زعماء المعارضة الثلاثة الرئيسيين على هدنة وثانيا على "بدء مفاوضات بهدف إنهاء إراقة الدماء وتهدئة الوضع في البلاد لمصلحة السلم الاجتماعي."

وصدر البيان عشية زيارة وزراء خارجية ألمانيا وبولندا وفرنسا إلى البلاد ويشير على ما يبدو إلى أن قوات الشرطة التي تقدمت الليلة الماضية بميدان الاستقلال في كييف لن تتخذ إجراءات جديدة فورية لفض اعتصام للمحتجين.

وقال ارسني ياتسينيوك وزير الاقتصاد السابق وأحد زعماء المحتجين في بيان على موقع حزبه (الأرض الأم) على الانترنت "اقتحام ميدان الاستقلال الذي كانت تخطط له السلطات اليوم لن يتم."

واضاف "تم التوصل إلى هدنة. الهدف الرئيسي هو حماية الأرواح."

وأصدر يانوكوفيتش البيان بعد اجتماعه مع ياتسينيوك وزعيمي المعارضة الآخرين لاعب الملاكمة السابق فيتالي كليتشكو والزعيم القومي اوليه تياهنيبوك.

اعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below