20 شباط فبراير 2014 / 16:23 / منذ 4 أعوام

سعودي يقر أمام محكمة عسكرية أمريكية بمشاركته في التخطيط لمهاجمة سفن

فورت ميد (ماريلاند) (رويترز) - أقر صهر أحد منفذي هجمات 11 سبتمبر أيلول 2001 أمام محكمة عسكرية أمريكية يوم الخميس بمشاركته في التخطيط مع تنظيم القاعدة لشن هجمات على ناقلات نفط في الشرق الأوسط.

وأقر السعودي أحمد الدربي (39 عاما) بدوره في الهجمات أمام المحكمة التي عقدت في سجن عسكري بمعتقل جوانتانامو.

وقال رمزي قاسم محامي الدربي إن القاضي مارك اولريد وهو كولونيل في القوات الجوية الأمريكية قبل الإقرار بالذنب الذي قدمه الدربي.

وقال اولريد للدربي "يرى هذا المجلس أنك مذنب في جميع التهم الموجهة لك."

وأقصى عقوبة لهذه التهم هي السجن مدى الحياة والغرامة. وقال اولريد إن الحكم قد يصدر خلال ثلاثة أعوام ونصف العام.

وسيتيح الوقت حتى صدور الحكم للدربي استكمال بنود اتفاق الاعتراف بالتهم. وقال البريجادير جنرال مارك مارتنز كبير المدعين في بيان إن الدربي تعهد بأن يلتزم بالقانون وأن يتعاون مع السلطات.

ويواجه الدربي الذي اعتقل عام 2002 ستة اتهامات من بينها تهم بالإرهاب والشروع في شن هجمات إرهابية ومهاجمة مدنيين.

وهو متهم بالعمل مدربا على استخدام الأسلحة في معسكر تابع للقاعدة في أفغانستان أواخر التسعينات وبالاجتماع مع زعيم القاعدة أسامة بن لادن هناك.

ويشتبه في أن الدربي استخدم أموال من القاعدة لشراء قارب وأجهزة لتحديد المواقع وأجهزة ملاحية ومساعدة أعضاء بالقاعدة في الحصول على وثائق سفر.

وهو متهم بالتحريض على مؤامرة لتفجير ناقلات نفط في مضيق هرمز وقبالة ساحل اليمن في الفترة بين عامي 2000 و2002 . واتهم أيضا بالمساعدة في مؤامرة لتفجير ناقلة نفط فرنسية في عام 2002 قبالة ساحل اليمن مما أودى بحياة بحار.

واتهم الدربي بالعمل مع عبد الرحيم الناشري المحتجز في جوانتانامو لشن الهجمات.

والناشري سعودي متهم بأنه العقل المدبر للتفجير الانتحاري الذي استهدف المدمرة الأمريكية كول في عام 2000 في ميناء عدن باليمن في عام 2000 والذي أدى الى مقتل 17 بحارا أمريكيا.

وقال مارتنز كبير المدعين إن الدربي قد يتم ترحيله الى السعودية لاستكمال فترة عقوبته بعد صدور الحكم عليه.

والدربي سادس متهم محتجز في جوانتانامو يقر بالاتهامات الموجهة اليه وهو متزوج من شقيقة خالد المحضار الذي شارك في خطف طائرة أميركان إيرلاينز التي استهدفت مبنى وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) في هجمات 11 سبتمبر أيلول.

ونقلت جلسة المحاكمة عن طريق دائرة تلفزيونية مغلقة إلى قاعدة تابعة للجيش الأمريكي في فورت ميد خارج العاصمة واشنطن.

من ميدينا روشان

إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below