22 شباط فبراير 2014 / 13:32 / منذ 4 أعوام

وزير خارجية الصين يقول ان أمن بلاده يتوقف على استقرار أفغانستان

وزير الخارجية وانغ يي في بكين يوم الجمعة. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء

كابول (رويترز) - حثت الصين جارتها أفغانستان يوم السبت على التوصل لحل سياسي شامل للصراع الدائر في البلاد منذ فترة طويلة خلال زيارة نادرة لوزير الخارجية الصيني لكابول صرح خلالها بان استقرار المناطق الغربية لبلاده يتوقف على اقرار السلام في ربوع جارتها.

ومن المقرر ان يجتمع وزير الخارجية وانغ يي مع الرئيس حامد كرزاي خلال الزيارة التي تتزامن مع استعداد الولايات المتحدة والقوات المتحالفة معها لسحب قواتها من هناك بعد حربها على طالبان التي دامت أكثر من 12 عاما.

وتشترك الصين وافغانستان في حدود قصيرة عند ممر جبلي في شمال شرق افغانستان وتشعر بقلق متزايد إزاء الامن في منطقة شينجيانغ الغربية حيث تقول ان اسلاميين متشددين يحصلون على مساعدات من دول مجاورة.

وقال وانغ في مؤتمر صحفي مع نظيرة الافغاني "السلام والاستقرار في هذا البلد سيؤثر على الامن في غرب الصين والاهم انهما يؤثران على الاستقرار والتنمية في المنطقة باسرها."

وتابع "نأمل ان نشهد مصالحة سياسية شاملة وواسعة النطاق في افغانستان في اسرع وقت ممكن وستلعب الصين دورا بناء في تحقيق ذلك.. لا مستقبل لدولة منقسمة."

وكانت اخر زيارة لوانغ لكابول في مطلع 2002 حين كان نائبا لوزير الخارجية وأعاد فتح السفارة الصينية بعد سقوط حكومة طالبان.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below