2 آذار مارس 2014 / 22:05 / منذ 4 أعوام

حلف الأطلسي يندد بتحركات روسيا في أوكرانيا ويفشل في اتخاذ رد صارم

بروكسل (رويترز) - قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي اندرس فو راسموسن يوم الأحد إن استيلاء روسيا على شبه جزيرة القرم يمثل تهديدا للسلام في أوروبا ويجب ”عدم تصعيد“ الموقف لكن الحلف لم يتمكن خلال محادثات طارئة في بروكسل من الاتفاق على اي خطوات مؤثرة للرد على موسكو.

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي اندرس فو راسموسن يتحدث في مؤتمر صحفي في مقر الحلف في بروكسل يوم الاحد. تصوير: ايف هيرمان - رويترز

وقال راسموسن قبل أن يرأس اجتماعا لسفراء الدول الأعضاء بالحلف وعددهم 28 إن الاجراءات الروسية غير مقبولة وقد تزعزع استقرار القارة.

وأضاف راسموسن للصحفيين ”ما تفعله روسيا في أوكرانيا حاليا ينتهك مباديء ميثاق الأمم المتحدة.“

وأضاف ”هذا يهدد السلام والأمن في أوروبا. يجب على روسيا ان تكف عن انشطتها العسكرية وتهديداتها.“

وبعد المحادثات طالب حلف الأطلسي روسيا بإعادة قواتها إلى قواعدها والكف عن التدخل في اي مكان اخر في أوكرانيا.

ولكن رغم التعبير عن ”القلق العميق“ لم يتفق حلف الأطلسي على أي اجراءات مهمة للضغط على روسيا في الوقت الذي يبذل فيه الغرب جهودا لاتخاذ رد لا يدفع المنطقة إلى صراع عسكري.

وقال راسموسن إن على روسيا وأوكرانيا طلب وساطة دولية وقال إن اعضاء حلف الأطلسي قد يعقدون اجتماعا آخر بشأن القضية بما في ذلك مع روسيا. ولم يرد أي ذكر لخفض أي تعاون مع موسكو.

وقال راسموسن ”سيواصل أعضاء حلف الأطلسي دعم سيادة أوكرانيا واستقلالها وسلامة أراضيها وحق الشعب الأوكراني في تقرير مستقبله دون تدخل خارجي.“

وتسببت الأزمة في حدوث حالة من التوتر لم تشهدها العلاقات بين روسيا والغرب منذ انهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991 وهو حدث وصفه الرئيس الروسي فلاديمبر بوتين ذات يوم بأنه اسوأ كارثة سياسية في القرن العشرين.

ورغم الاتصال الهاتفي الذي استمر لمدة 90 دقيقة بين الرئيس الأمريكي باراك أوباما وبوتين يوم السبت ومكالمات أخرى أجراها زعماء أوروبيون مع الكرملين لم تظهر روسيا أي مؤشر على التراجع عن سيطرتها الفعلية على القرم ونفوذها في شرق أوكرانيا.

وأبلغ وزير الخارجية الأمريكي جون كيري روسيا بإنها قد تواجه عقوبات بما في ذلك فرض حظر على تأشيرات السفر وتجميد الأصول والعزل التجاري إذا لم تستجب وقال إن القوى العالمية الكبرى مستعدة لعزل موسكو.

وسيعقد وزراء خارجية دول الاتحاد الأوروبي اجتماعا طارئا بشأن الأزمة يوم الاثنين لكن ليس من المتوقع الاتفاق على أي عقوبات. وأشار دبلوماسيون إلى أنه سيكون هناك تحرك لوساطة عالية المستوى.

وعبر سفير أوكرانيا لدى حلف الأطلسي ايهور دولهوف عن قدر من الأمل في أن يتخذ الحلف خطوات لإنهاء التوتر مع روسيا لكنه لم يذكر اي تفاصيل.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير أحمد حسن)

من لوك بيكر وجوستينا بولاك

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below