4 آذار مارس 2014 / 20:49 / منذ 4 أعوام

إردوغان يقول إن منافسه "سيدفع الثمن" وظهور تسجيلات جديدة

اردوغان يتحدث أمام حشد من انصاره في مدينة كيريكالي في وسط البلاد يوم الثلاثاء. تصوير: اوميت بكتاش - رويترز.

كيريكالي (تركيا) (رويترز) - وبخ رئيس الوزراء التركي طيب إردوغان يوم الثلاثاء رجل الدين المقيم في الولايات المتحدة فتح الله كولن الذي يتهمه بالتآمر لإسقاط حكومته في حين بثت على الانترنت تسجيلات صوتية جديدة تهدف فيما يبدو إلى إحراج الزعيم التركي.

ويخوض اردوغان صراعا على السلطة مع حليفه السابق كولن ويتهمه بتدبير سلسلة من التسجيلات الصوتية ”المختلقة“ يزعم من يبثونها أنها تكشف عن الفساد في الدائرة المحيطة برئيس الوزراء.

وظهرت أربعة تسجيلات أخرى في موقع يوتيوب على الانترنت في اليومين الأخيرين في اطار ما يعتبره اردوغان حملة لتشويه حزب العدالة والتنمية الحاكم قبل الانتخابات المحلية التي تجرى في 30 مارس اذار وانتخابات الرئاسة المقررة في وقت لاحق هذا العام.

وفي غمرة المزاعم التي هزت أسواق المال وأثارت تساؤلات بخصوص مدى استقرار تركيا السياسي أمر الرئيس عبد الله جول جهاز الرقابة الحكومي يوم الثلاثاء بتقييم قدرة تركيا على مكافحة الفساد.

وفي خطاب يتسم بالتحدي ألقاه اردوغان في تجمع حاشد في مدينة كيريكالي في وسط البلاد في إطار الحملة الانتخابية هاجم رئيس الوزراء حركة كولن.

وقال اردوغان لحشد يضم زهاء 5000 من أنصاره ”سنجعلهم (حركة كولن) يندمون على هذه الأعمال الانقلابية... سنكشف ابتزازهم وتهديداتهم واحدا تلو الاخر... من خانوا هذا البلد سيدفعون الثمن.“

وفي أحد التسجيلات التي سربت يوم الثلاثاء يزعم أن اردوغان يقول لرجل أعمال معروف يعمل في مجال الشحن البحري أن يطعن في نتيجة مناقصة قيمتها مليارات الدولارات لبناء ست فرقاطات بعد ان فازت شركة كوج القابضة وهي كبرى شركات تركيا بعقد لبناء أربع من السفن الحربية الست في يناير كانون الثاني 2013.

ومنح العقد في نهاية المطاف للترسانة التابعة للقوات البحرية. ومنح عقد آخر لبناء مهبط لطائرات الهليكوبتر لشركة تركية أسبانية مشتركة. وكان مشروع السفن الحربية يفضل في البداية شركات القطاع الخاص المحلية بالكامل.

وكان اردوغان أشار علنا الى كراهيته لشركة كوج القابضة التي يمثل انتاجها نحو عشرة في المئة من اقتصاد البلاد مشيرا الى انها تتدخل في السياسة. وتعرضت كوج والشركات التابعة لها لسلسلة من الغرامات والدعاوى القضائية والتدقيق في حساباتها الضريبية في السنوات الاخيرة.

ولم يتسن الاتصال بشركة كوج للتعليق يوم الثلاثاء. وامتنع مكتب اردوغان عن التعليق على التسجيلات الجديدة.

وفي تسجيل صوتي اخر بث مساء الاثنين يزعم ان اردوغان يحث وزير العدل على تسريع دعوى قضائية مقامة على أيدين دوجان وهو رئيس شركة عائلية عملاقة تعمل في مجالات متعددة ويعد من أفراد النخبة العلمانية التي يسود علاقتها مع حكومة اردوغان ذات الاصول الاسلامية التوتر في كثير من الاحيان.

وقالت مجموعة دوجان في بيان نشرته صحيفة حرية التي تصدرها ان الحديث الهاتفي إن كان صحيحا فهو يمثل ”تدخلا واضحا في العملية القضائية“ ينطوي على خطر زعزعة الثقة في حكم القانون في تركيا. وامتنع مكتب اردوغان عن التعليق.

ويقول مسؤولو الحكومة إن شبكة خدمة التي يتزعمها كولن كانت تتنصت بطريقة غير مشروعة على الاف الهواتف في تركيا لسنوات لاختلاق قضايا جنائية ضد اعدائها ومحاولة التأثير على شؤون الحكم. وينفي كولن الاتهام.

وفي الاجتماع الحاشد يوم الثلاثاء لم يبد على الحضور أي تراجع عن تأييد اردوغان وهو يتصدى لأكبر تحد لحكمه طوال سنواته الاحدى عشرة في السلطة.

وقال علي عثمان جليك (38 عاما) وهو صاحب متجر ”أعتقد أن هناك فسادا لكن انظروا إلى مدى التقدم الكبير الذي حققته تركيا في ظل حزب العدالة والتنمية. كنا ندفع فوائد كبيرة على القروض لكن اردوغان يستثمر في البلاد.“

وفي وقت سابق يوم الثلاثاء قال الرئيس جول إنه أصدر تعليماته لمجلس الدولة للمراقبة بفحص القواعد الحاكمة للتنصت على الاتصالات في إطار مراجعة لقدرة تركيا على التصدي للكسب غير المشروع في مؤسسات الدولة.

وطلب جول كذلك من جهاز الرقابة دراسة العملية التي يتم من خلالها اختيار القضاة وأعضاء النيابة العامة لتقييم القوانين الخاصة ”بأسرار الدولة“.

وأقر البرلمان الشهر الماضي قانونا جديدا يشدد القيود على القضاء في خطوة قال منتقدو اردوغان إنها محاولة اخرى لاسكات مزاعم الفساد بعد أن فصلت الحكومة الالاف من ضباط الشرطة والمئات من القضاة واعضاء النيابة او نقلتهم إلى أعمال اخرى.

من حميرة باموق

إعداد عمر خليل للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below