8 آذار مارس 2014 / 03:55 / بعد 4 أعوام

سناتور أمريكي يحث المحافظين على انتخاب"محبي الحرية"

السناتور الجمهوري راند بول في واشنطن يوم 12 فبراير شباط 2014. تصوير: جيم بورج - رويترز

واشنطن (رويترز) - إتهم السناتور الجمهوري راند بول وهو أحد المرشحين المحتملين في انتخابات الرئاسة الامريكية عام 2016 الرئيس باراك أوباما بالحد من الحريات المدنية وحث المحافظين على الوقوف إلى جانبه في انتخاب رئيس يحمي الحريات الشخصية.

وأدان بول عملية التجسس التي قامت بها وكالة الامن القومي الامريكية وبرامج الاعتقال بلا محاكمة وما وصفه بانتهاكات الحقوق المدنية الاخرى في ظل إدارة أوباما.

ولكن على عكس المتحدثين الجمهوريين الآخرين خلال مؤتمر العمل السياسي للمحافظين الذي استمر ثلاثة أيام قال بول ان هذه القضايا أكبر من الحزبين السياسيين الرئيسيين.

وقال بول ”ربما تعتقدون أنني أتحدث عن انتخاب الجمهوريين ولكن الامر ليس كذلك. إنني أتحدث عن انتخاب محبي الحرية.“

وكان بول أحد أربعة مرشحين محتملين في انتخابات الرئاسة يلقون كلمات أمام المؤتمر السنوي يوم الجمعة إلى جانب حاكم تكساس ريك بيري وحاكم أركنسو السابق مايك هاكابي والسناتور السابق ريك سانتورم .

وقوبل بول برد فعل حماسي من الحشد لاتهامه أوباما بضرب عرض الحائط بالحرية الشخصية بسبب برامج مثل التجسس الالكتروني لوكالة الامن القومي الامريكية .وطلب من الحاضرين ”تخيل وقت يشغل فيه البيت الابيض من جديد أحد أصدقاء الحرية.“

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below