10 آذار مارس 2014 / 11:39 / بعد 3 أعوام

وزارة الخارجية الروسية تدين الفوضى في شرق اوكرانيا

أفراد من شرطة مكافحة الشغب امام مبنى حكومي في خاركيف باوكرانيا يوم 5 مارس اذار 2014 - رويترز

موسكو (رويترز) - عبرت وزارة الخارجية الروسية يوم الاثنين عن غضبها من غياب القانون في شرق أوكرانيا واتهمت حركة (القطاع اليميني) وهي حركة شبه عسكرية من أقصى اليمين في البرلمان "بالتواطؤ" مع الحكومة الجديدة في كييف.

وفي أحدث فصل من الحرب الدعائية حول اوكرانيا والتي أصدرت الولايات المتحدة خلالها قائمة تقول انها عشرة مزاعم كاذبة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين اتهمت روسيا الغرب بالتزام الصمت إزاء أعمال العنف والاعتقالات التي ترتكب بحق مواطنين روس.

وقالت الوزارة في بيان ان مسلحين مقنعين فتحوا النار على متظاهرين سلميين في مدينة خاركيف بشرق اوكرانيا في الثامن من مارس آذار مما أدى إلى اصابة البعض.

وذكرت أيضا أن سبعة صحفيين روس احتجزوا في مدينة دنيبروبتروفسك الشرقية في تلميح بأن القيادة الأوكرانية الجديدة وحلفاءها الغربيين لا يحترمون حرية الصحافة.

وقالت الوزارة "الصمت المزري لشركائنا الغربيين ومنظمات حقوق الانسان ووسائل الاعلام الاجنبية يثير الدهشة. ويثير التساؤل .. أين ذهبت الموضوعية سيئة السمعة والالتزام بالديمقراطية؟"

وتقول شرطة مدينة خاركيف ان الحادث فردي وان الربط الوحيد بينه وبين حركة (القطاع اليميني) جاء خلال اتصال هاتفي من مجهول.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below