16 آذار مارس 2014 / 11:13 / بعد 3 أعوام

مقتل سبعة في نيجيريا في تدافع أثناء التقدم لفرصة عمل

نيجيريون يتسلقون الاسوار للتقدم للحصول على فرص عمل في ابوجا يوم السبت. تصوير: افولابي سوتندي - رويترز.

أبوجا (رويترز) - قال مسؤولون وشهود يوم الأحد إن سبعة أشخاص قتلوا في تدافع باستاد نيجيريا الوطني أثناء حشد لشباب كانوا يسعون للحصول على وظائف في مؤسسة الهجرة.

ويظهر التدافع الذي وقع في وقت متأخر يوم السبت مدى اليأس في العثور فرصة عمل في نيجيريا صاحبة ثاني أكبر اقتصاد في افريقيا وأكثر دول أفريقيا سكانا. وزاد النفط النيجيري الأغنياء ثراء ونما الاقتصاد بأكثر من ستة في المئة خلال سنة لكنه أخفق في خلق فرص عمل.

وقال مسؤولون إن مدخلا واحدا للاستاد الذي يسع 60 ألف شخص كان مفتوحا أثناء اختبار الكفاءة لمقدمي طلبات العمل في مؤسسة الهجرة.

وأحصت رويترز سبع جثث في المستشفى الوطني الذي نقل إليه القتلى والمصابون.

وذكر تايو هاستروب المتحدث باسم المستشفى أن هناك العديد من المصابين حالتهم حرجة لكنها مستقرة.

وقال اوليسا ميتوه المتحدث باسم حزب الشعب الديمقراطي الحاكم في نيجيريا "نشعر بالصدمة والحزن الشديد لنبأ مقتل المواطنين الشبان الذين كانوا في التدريب ليس فقط للحصول على وظائف وانما لتتاح لهم الفرصة للمساهمة في تنمية البلاد."

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below