18 آذار مارس 2014 / 06:24 / بعد 4 أعوام

بوتين: شبه جزيرة القرم ستصبح روسية

موسكو (رويترز) - أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يوم الثلاثاء أن روسيا ستمضي قدما في إجراءات ضم منطقة القرم الاوكرانية متحديا إحتجاجات أوكرانية وعقوبات غربية.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اثناء حفل في سوتشي يوم الاثنين - صورة لرويترز للاستخدام التحريري فقط ويحظر بيعها للحملات التسويقية أو الدعائية

وقال الكرملين إن بوتين أقر يوم الثلاثاء مسودة معاهدة بضم القرم إلى روسيا مما يؤكد عزم روسيا على جعل المنطقة الأوكرانية الجنوبية جزءا من أراضيها.

ووقع بوتين أمرا يقضي ”بالموافقة على مسودة المعاهدة بين روسيا الاتحادية وجمهورية القرم بشأن ضم جمهورية القرم إلى روسيا الاتحادية.“ واشار الامر الى ان الرئيس سيوقع المعاهدة مع زعيم القرم الذي نصبته روسيا والموجود في موسكو لكنه لم يحدد موعدا.

ومن المقرر أن يلقي بوتين كلمة أمام البرلمان في وقت لاحق يوم الثلاثاء.

جاءت هذه الخطوات بعد استفتاء مثير للجدل في شبه جزيرة القرم يوم الاحد جرى في ظل احتلال عسكري روسي فيما أعلن ان 97 في المئة من الناخبين صوتوا لصالح العودة الى الحكم الروسي بعد 60 عاما من البقاء جزءا من أوكرانيا.

ومن خلال المضي قدما في خطوات لتفكك أوكرانيا ضد ارادتها أثار بوتين المخاوف في أسوأ أزمة بين الشرق والغرب منذ انتهاء حقبة الحرب الباردة.

وفرضت الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي عقوبات على أفراد ضمن مجموعة صغيرة من المسؤولين في روسيا واوكرانيا متهمين بالتورط في سيطرة موسكو العسكرية على شبه الجزيرة الواقعة في البحر الاسود والتي يتحدث غالبية سكانها الروسية وعددهم مليونا نسمة.

وقال ليونيد سلوتسكي أحد الساسة الروس الذين أضيروا من حظر التأشيرات الامريكية والاوروبية في مجلس النواب الروسي (الدوما) ان قرار القرم تاريخي. وقال ”اليوم نرى اعادة مولد العدالة والحقيقة“.

وانضمت اليابان الى العقوبات يوم الثلاثاء وأعلنت تعليق محادثات بشأن الترويج للاستثمار وتسهيل التأشيرات مع روسيا.

وقال أمين مجلس الوزراء الياباني يوشيدي سوجا في مؤتمر صحفي إن ”الاعتراف باستقلال القرم من جانب روسيا ينتهك سيادة أوكرانيا وسلامة أراضيها. إنه أمر مؤسف.“

وقال مستشارون إن من المقرر أن يتحدث بوتين أمام البرلمان الروسي بشأن هذه القضية يوم الثلاثاء.

تأتي الخطوات التي أعلنها الكرملين بعد يوم من اعتراف بوتين بالقرم كدولة مستقلة عقب استفتاء أيد فيه الناخبون الانضمام إلى روسيا.

وسيطرت قوات روسية على القرم في أواخر فبراير شباط بعد الاطاحة بالرئيس الاوكراني فيكتور يانوكوفيتش عقب اشتباكات ضارية بين قوات الامن ومحتجين يحاولون تغيير قراره بالغاء اتفاق للتجارة والتعاون مع الاتحاد الاوروبي والسعي لعلاقات أوثق مع روسيا.

ورغم التنديد بعبارات قوية باستفتاء القرم توخت الدول الغربية الحرص في أولى خطوات عملية ضد موسكو في اطار مساع لترك الباب مفتوحا أمام حل دبلوماسي.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below