19 آذار مارس 2014 / 11:35 / منذ 4 أعوام

الاتحاد الاوروبي وأمريكا ينددان باعتقال الصين ناشطين

صورة أرشيفية لبينغ تشانغ وهو طبيب يقضي عقوبة السجن مدى الحياة لدوره في حركات الديمقراطية الصينية في الخارج - رويترز

جنيف (رويترز) - إتهمت الولايات المتحدة ودول الاتحاد الاوروبي الصين باللجوء الى الاعتقالات والمضايقات لاسكات ناشطي حقوق الانسان كما عبرت عن انزعاجها الشديد لوفاة معارضة بارزة رهن الاحتجاز.

وأثناء المناقشات في مجلس حقوق الانسان التابع للامم المتحدة يوم الثلاثاء رد وفد الصين بأن المعارضة تساو شون لي توفيت في المستشفى الاسبوع الماضي لاصابتها بالتهاب رئوي وان الشعب الصيني يتمتع بحق حرية التعبير.

وحاول الوفد الصيني دون نجاح منع كلمة تي-انا وانغ إبنة وانغ بينغ تشانغ وهو طبيب يقضي عقوبة السجن مدى الحياة لدوره في حركات الديمقراطية الصينية في الخارج.

وانتقاد الصين مسألة نادرة في منتدى مجلس حقوق الانسان في جنيف. وانتهز ممثلو دول غربية وناشطون فرصة جدول الاعمال الشامل لتقديم شكوى بشأن انتهاكات الصين عضو المجلس المكون من 47 عضوا هذا العام.

وقال بيتر مولرين القائم بالاعمال الامريكي ”زادت الصين من أعمال الاعتقال والاختفاء القسري والاحتجاز خارج نظام القضاء ضد الذين يتحدون سلميا السياسات والاجراءات الرسمية ومن بينهم شوي تشي يونغ وإلهام توتي“.

وقال إن الحكومة الصينية زادت القيود على الانترنت والرقابة على وسائل الاعلام وواصلت تقييد الحريات الدينية وخاصة في منطقتي التبت وسكان الويغور.

وقال مولرين ”تابعنا بحزن بالغ وفاة تساو شون لي وهي ناشطة دعت الى مشاركة المجتمع المدني في عملية المراجعة الدورية العالمية للصين وكانت محتجزة حتى وقت قريب“.

ونفت وزارة الخارجية الصينية يوم الاثنين ان تساو شون لي توفيت لأنها حرمت من العلاج الطبي أثناء الاحتجاز.

وكانت تساو قد نظمت اعتصاما لمدة شهرين مع ناشطين آخرين خارج وزارة الخارجية بداية من يونيو حزيران للضغط لكي يشارك الرأي العام في الاسهام في تقرير حقوق الانسان.

وأصبحت في عداد المفقودين في منتصف سبتمبر ايلول بعد ان منعتها السلطات من الطيران الى جنيف في برنامج تدريب لحقوق الانسان قبل فحص سجل الصين الذي يعرف باسم المراجعة الدورية العالمية واعتقلت في اكتوبر تشرين الاول للاشتباه في انها ”مثيرة للشغب والمشاكل“.

وقالت اليونان التي تحدثت نيابة عن الاتحاد الاوروبي انها صدمت لوفاة تساو بعد اعتقالها ”لدعمها مشاركة المجتمع المدني المستقل“ في المراجعة التي تجريها الامم المتحدة.

من ستيفاني نيبهاي

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below