22 آذار مارس 2014 / 23:18 / بعد 3 أعوام

إحتجاج ضد الفقر يتحول لاعمال عنف في العاصمة الأسبانية

متظاهرون مناهضون للتقشف يجلسون حول نافورة في ميدان كولون حيث يشاركون في "مسيرات الكرامة" بمدريد يوم السبت. تصوير: بول هانا - رويترز

مدريد (رويترز) - تجمع مئات الآلاف من الأسبان في مدريد يوم السبت إحتجاجا على الفقر والتقشف الذي فرضه الإتحاد الأوروبي في إحتجاج سلمي إلى حد كبير شابته فيما بعد إشتباكات عنيفة أطلقت خلالها الشرطة طلقات مطاطية.

وبدأ بعض المحتجين في رشق الاعداد الكبيرة من شرطة مكافحة الشغب بالحجارة والزجاجات . وأطلقت الشرطة الرصاص المطاطي لتفريق المحتجين وذلك حسبما أظهرت تغطية مصورة شاهدتها رويترز.

وقالت كريستينا سيفونتس ممثلة الحكومة المركزية إن 19 محتجا إعتقلوا كما أصيب 50 شرطيا أحدهم حالته خطيرة في الإشتباكات.

واجتذبت ما أطلق عليها "مسيرات الكرامة" مئات الآلاف إلى العاصمة مدريد وفقا لتقديرات شهود من رويترز . ويحتج المشاركون في هذه المسيرات والذين جاءوا من كل أنحاء أسبانيا دعما لمطالبهم المختلفة ومن بينها الوظائف والإسكان والصحة والتعليم وإنهاء الفقر.

وحثت لافتات رفعت في المسيرات الحكومة المحافظة على عدم دفع ديونها الدولية ومعالجة مشكلة البطالة المرتفعة على نحو مزمن في أسبانيا.

وكتب على لافتة "الخبز والوظائف والاسكان للجميع.

"الفساد والسرقة السمة المميزة لأسبانيا."

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below