24 آذار مارس 2014 / 19:19 / بعد 4 أعوام

إيران تقول إن أحد أفراد حرس الحدود الخمسة المخطوفين قتل

دبي (رويترز) - ذكرت وكالة فارس شبه الرسمية للأنباء يوم الإثنين أن مسلحين سنة قتلوا واحدا من خمسة أفراد من قوات حرس الحدود الإيرانية يحتجزونهم رهائن منذ ستة أسابيع.

وقالت إن الجندي القتيل يدعى جمشيد دانافر وقد ظهر جالسا مستندا بظهره إلى جدار طيني في موقع مجهول مع المخطوفين الأربعة الآخرين في صورة غير واضحة التقطها خاطفوهم فيما يبدو.

وأضافت الوكالة نقلا عن ”مصدر مطلع“ دون التطرق إلى تفاصيل إن الرهائن الأربعة الآخرين في صحة جيدة.

وخطف الحراس وهم في دورية على الحدود مع باكستان في أوائل فبراير شباط. وأعلنت جماعة جيش العدل وهي تنظيم سني إيراني مسلح في إقليم سيستان وبلوخستان المسوؤلية عن خطفهم لاحقا.

وقالت الجماعة في موقعها الإلكتروني يوم الأحد إنها قتلت الجندي. ولم تؤكد طهران ولا إسلام آباد التقرير على الفور. وقالت السلطات الباكستانية يوم الإثنين إن تحقيقاتها ما زالت جارية.

وتمرد بعض أبناء الأقلية السنية في سيستان وبلوخستان وهو إقليم فقير على حدود باكستان على الحكومة الشيعية في طهران. كما يستغل الإقليم مهربو المخدرات والسلاح.

وزاد حادث الخطف حدة التوتر بين طهران وإسلام أباد بشان العنف الطائفي. وتتهم إيران باكستان بدعم المتمردين.

اعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير عمر خليل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below