كوريا الجنوبية تعيد زورق صيد تابعا لكوريا الشمالية ضل طريقه

Fri Mar 28, 2014 8:19am GMT
 

سول (رويترز) - قالت وزارة الدفاع ان كوريا الجنوبية أعادت يوم الجمعة زورق صيد تابعا لكوريا الشمالية انحرف عن مساره عبر الحدود البحرية المتنازع عليها قبالة الساحل الغربي في تهدئة للتوترات في منطقة شهدت اشتباكات مميتة في السنوات الاخيرة.

وتحفظ الجيش الكوري الجنوبي على الزورق بعد أن تجاهل تحذيرات تطالبه بالتراجع لكنه في وقت لاحق أكد أن الزورق تعرض لعطل في المحرك وأن طاقمه المكون من ثلاثة أفراد ليس لديهم رغبة في اللجوء الى الشطر الجنوبي.

جاء هذا الحادث في وقت تواجه فيه كوريا الشمالية ضغوطا من المجتمع الدولي بعد أن أطلقت صاروخين متوسطي المدى يوم الاربعاء في الوقت الذي تعهد فيه زعماء كوريا الجنوبية واليابان والولايات المتحدة بالتضييق على طموحاتها العسكرية.

وندد مجلس الامن التابع للامم المتحدة يوم الخميس باطلاق الصاروخين ووصفه بأنه انتهاك لقرارات المنظمة الدولية وقالت سيلفي لوكاس سفيرة لوكسمبورج والرئيس الحالي لمجلس الامن ان المجلس سيجري مناقشات لاتخاذ رد.

وترفض كوريا الشمالية الاعتراف بخط الحدود الشمالي الذي يمثل الحدود البحرية منذ نهاية الحرب الكورية عام 1953. والجانبان في حالة حرب من الناحية الرسمية لان القتال انتهى بهدنة وليس بمعاهدة سلام.

وعبرت سفن تابعة لبحرية كوريا الشمالية الخط في عامي 1999 و2002 مما أدى الى اشتباكات قتل فيها عدد غير معروف من البحارة من الجانبين.

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)