اطلاق النار على ناقلة نفط في مضيق هرمز

Mon Mar 31, 2014 10:08am GMT
 

دبي (رويترز) - قال المكتب البحري الدولي‭‭ ‬‬(آي.إم.بي) ان مهاجمين مجهولين‭‭ ‬‬ في زورق سريع أطلقوا النار على ناقلة نفط خام تبحر في مضيق هرمز بين ايران وسلطنة عمان يوم الاحد.

وأبلغ طاقم الناقلة التي لم يتم الكشف عن هويتها بأنها تعرضت لاطلاق النار مرتين من مسافة قريبة من زورق سريع يقل ستة أشخاص يحملون أسلحة آلية صباح الاحد. وصد أفراد الطاقم الهجوم والناقلة والطاقم في أمان.

ورغم ان من يشتبه في أنهم قراصنة صوماليون يستهدفون عادة السفن في خليج عدن وحوض الصومال فان الهجمات على السفن في مضيق هرمز - وهو مسار ملاحي مهم لشحنات الغاز والنفط - نادرة.

وقال مركز الشحن التابع لحلف شمال الاطلسي يوم الاحد ان اطلاق الرصاص وقع في الجانب العماني من مضيق هرمز بعد نحو 90 دقيقة من اقتراب زورقين سريعين بهما أفراد طاقم يرتدون الزي العسكري من سفينة تجارية.

وقال مركز تنبية الملاحة التجارية التابع لحلف الأطلسي "اقترب زورقان لونهما اخضر وعلى متنهما ثلاثة إلى أربعة أشخاص يرتدون ملابس عسكرية ومزودين برشاشات إلى مسافة 150 مترا من سفينة تجارية."

وأضاف "بعد برهة ابتعد الزورقان إلى الساحل الإيراني."

ولم يطلق الأشخاص الذين كانوا يرتدون ملابس عسكرية واقتربوا من السفينة التجارية أي أعيرة نارية. وقع الحادث على بعد 30 ميلا بحريا إلى الغرب من موقع اطلاق النار على ناقلة النفط من زورق سريع اخر.

وقال متحدث باسم مركز الشحن التابع للحلف إن تحقيقا يجرى في الواقعتين وإن من السابق لاوانه القول بأن هناك صلة بينهما.

(إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي)