9 نيسان أبريل 2014 / 12:07 / منذ 3 أعوام

إيران تشجب التحفظات الأمريكية على مرشحها في الأمم المتحدة

دبي (رويترز) - قالت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية الإيرانية إن إيران شجبت يوم الأربعاء تحفظات الحكومة الأمريكية على مرشحها حامد أبو طالبي لمنصب مبعوث طهران لدى الأمم المتحدة قائلة انها ”غير مقبولة“.

وأعرب بعض أعضاء الكونجرس الأمريكي عن غضبهم إزاء اختيار الدبلوماسي الإيراني المخضرم ويقولون إنه لعب دورا في أزمة الرهائن في إيران في الفترة من عام 1979 إلى عام 1981 عندما احتجز طلبة متشددون إيرانيون موظفين في السفارة الأمريكية لمدة 444 يوما

وأوضح البيت الأبيض يوم الثلاثاء أنه لا يرحب باختيار إيران للدبلوماسي أبو طالبي قائلا إن المسؤولين الأمريكيين أبلغوا طهران بأنه ”لا يصلح“.

لكن جاي كارني المتحدث باسم البيت الأبيض لم يصل إلى حد قول إن الولايات المتحدة ستمنع أبو طالبي من دخول أراضيها بسبب دوره المزعوم في أزمة الرهائن.

ونقلت الوكالة عن متحدث باسم الخارجية الإيرانية قوله ”موقف الحكومة الأمريكية من (مرشح) إيران لمنصب المبعوث لدى الأمم المتحدة غير مقبول. قامت إيران بنقل وجهة نظرها بشكل رسمي.“

وقال المتحدث إن ابو طالبي من بين أفضل أصحاب الخبرة بين الدبلوماسيين الإيرانيين ولديه خبر العمل كسفير في ايطاليا وبلجيكا واستراليا.

وكدولة مضيفة لمقر الأمم المتحدة يطلب من الولايات المتحدة عموما إتاحة وصول الدبلوماسيين إلى مقر المنظمة الدولية. ومع ذلك قالت وزارة الخارجية الأسبوع الماضي إن القانون الأمريكي يسمح لها برفض منح تأشيرات دخول لدبلوماسيين لأسباب تتعلق ”بالأمن والإرهاب والسياسة الخارجية“.

إعداد محمد اليماني للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below