14 نيسان أبريل 2014 / 16:38 / بعد 3 أعوام

أوباما يندد بالعنف في كانساس سيتي ويتعهد بدعم التحقيق

الرئيس الامريكي باراك أوباما يتحدث اثناء مراسم افطار وصلاة في البيت الابيض يوم الاثنين - رويترز

واشنطن (رويترز) - ندد الرئيس الأمريكي باراك أوباما يوم الاثنين بحوادث إطلاق النار على مراكز يهودية في منطقة كانساس سيتي قائلا خلال مراسم إفطار وصلاة إنه لا يوجد مجال لمعاداة السامية أو أي مشاعر كراهية أخرى على أساس الدين.

وقال أوباما في البيت الأبيض إن الحكومة الاتحادية ستقدم أي مساعدة ضرورية للتحقيق في الهجمات التي أدت إلى مقتل ثلاثة أشخاص يوم الأحد. واعتقل شخص للاشتباه في ارتكابه جريمة القتل مع سبق الإصرار والترصد.

وأضاف "بصفتنا أمريكيون فلا ينبغي علينا أن نفتح قلوبنا لأهالي الضحايا فحسب بل علينا أن نتحد ضد هذا النوع من العنف المروع الذي لا مكان له في مجتمعنا."

وعبر عن أسفه لان تشعر المعابد والمراكز اليهودية أنها مضطرة لتشديد الاجراءات الأمنية قبل عيد الفصح.

وقال "أن يحدث هذا الآن فيما يستعد اليهود للاحتفال بعيد الفصح وفيما يحتفل المسيحيون بأحد السعف يزيد من ألم هذه المأساة. لا ينبغي أن يقلق أي شخص على أمنه عندما يجتمع مع رفاقه المؤمنين."

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below