23 نيسان أبريل 2014 / 13:13 / منذ 3 أعوام

الجيش الباكستاني يضغط لاغلاق قناة تلفزيونية بعد حادث فتح النار على صحفي

اسلام اباد (رويترز) - قالت هيئة للرقابة على الاعلام يوم الاربعاء ان وزارة الدفاع الباكستانية طلبت اغلاق قناة تلفزيونية اخبارية بارزة بعد أن قالت إن جهاز المخابرات وراء فتح النار على واحد من أشهر الصحفيين الباكستانيين.

ونجا حامد مير مقدم البرامج الحوارية المخضرم في قناة (جيو نيوز) الخاصة من الهجوم بعد ان اطلق عليه مسلحون مجهولون عدة طلقات في ميناء كراتشي يوم السبت الماضي.

واتهمت القناة جهاز المخابرات الداخلية مرارا بأنه يقف وراء الحادث. ونفى الجيش الاتهام.

وقالت هيئة للرقابة على وسائل الاعلام الالكترونية يوم الاربعاء انها تلقت شكوى من وزارة الدفاع التي طلبت تعليق التصريح الممنوح للقناة.

وقال المتحدث باسم الهيئة الباكستانية للرقابة على الاعلام الالكتروني فخر الدين مغال "نعرف بالقطع خطورة الأمر وينظر في الشكوى على أعلى المستويات."

وأشاع حادث فتح النار على المذيع الذي يقدم أهم البرامج الحوارية الاخبارية حالة من القلق بين الصحفيين خاصة انه جاء بعد أسابيع معدودة من تعرض المذيع التلفزيوني رضا رومي لهجوم في مدينة لاهور. ونجا رومي لكن سائقه قتل بالرصاص.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير دينا عادل

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below