أوباما يتأهب لفرض عقوبات جديدة على روسيا إذا لم يتحقق تقدم في أوكرانيا

Thu Apr 24, 2014 11:50am GMT
 

طوكيو/دونيتسك (أوكرانيا) (رويترز) - قال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم الخميس انه يتجه لفرض عقوبات جديدة على موسكو اذا لم تتحرك بسرعة لانهاء مواجهة مسلحة في أوكرانيا.

ومن المفترض بموجب اتفاق دولي تم توقيعه في جنيف الاسبوع الماضي ان تنزع الجماعات المسلحة غير المشروعة في أوكرانيا -والتي تضم متمردين مؤيدين لروسيا يحتلون أكثر من عشرة مباني عامة في شرق البلاد- أسلحتها وتعود أدراجها.

وفيما أصبح أسوأ مواجهة بين روسيا والغرب منذ الحرب الباردة تتهم واشنطن موسكو باثارة الاضطرابات في شرق أوكرانيا. وتنفي روسيا ذلك وتقول إن أوروبا والولايات المتحدة تدعمان حكومة غير شرعية في كييف.

وقال أوباما عن روسيا خلال زيارة لليابان "ما نشهده حتى الان على الأقل أنهم لم يلتزموا بروح أو نص اتفاق جنيف".

وأضاف في مؤتمر صحفي "تأهبنا لاحتمال تطبيق عقوبات اضافية... هناك دائما احتمال أن تغير روسيا مسارها غدا أو بعد غد وتسلك اتجاها مختلفا."

ونقلت وكالات انباء روسية عن وزير الخارجية سيرجي لافروف قوله انه يتوقع "تنفيذ اتفاقات جنيف من خلال إجراءات عملية في المستقبل القريب".

وفي بولندا عضو حلف شمال الاطلسي وصلت أول مجموعة من نحو 600 جندي أمريكي أمس الاربعاء في إطار مساعي واشنطن لطمأنة حلفائها في شرق أوروبا الذين يشعرون بالقلق من حشد قوات روسية قرب حدود أوكرانيا.

وفي أوكرانيا قالت الحكومة المدعومة من الغرب ان مبنى البلدية في ماريوبول -الذي احتله انفصاليون مؤيدون لروسيا- عاد الى سيطرة الحكومة المركزية. وقال وزير الداخلية ارسن افاكوف ان رئيس البلدية عاد الى مكتبه وان خبراء متفجرات يفحصون المبنى.

وقال افاكوف في تعليق في صفحته على فيسبوك "هذه المرة لم يقع ضحايا وهذا أمر جيد. عملية اعادة الوضع الى طبيعته في المدينة ستستمر."   يتبع