December 18, 2007 / 12:47 AM / 11 years ago

كاسترو يشير الي انه لن يتشبث بالسلطة

هافانا (رويترز) - أشار فيدل كاسترو زعيم كوبا المريض الذي لم يظهر في مناسبة عامة في الاشهر الستة عشر الماضية الي انه ربما يتخلى عن مناصبه القيادية الرسمية وهي المرة الاولى منذ مرضه التي يتحدث فيها عن احتمال تقاعده.

الزعيم الكوبي فيدل كاسترو (الى اليمين) يستقبل الرئيس الفنزويلي هوجو شافيز في هافانا يوم 13 اكتوبر تشرين الاول 2007. صورة حصلت عليها رويترز تستخدم في الاغراض التحريرية فقط ولا يسمح ببيعها للاستخدام في الدعاية او التسويق.

وقال كاسترو البالغ من العمر 81 عاما في رسالة أذاعها التلفزيون الكوبي يوم الاثنين ”واجبي الاساسي ليس التشبث بالمناصب وليس عرقلة طريق من هم أصغر سنا.“

وسلم كاسترو الذي تولى الحكم في ثورة في عام 1959 السلطة بشكل مؤقت الى شقيقه راؤول في يوليو تموز 2006 بعد ان اجريت له جراحة في المعدة لعلاج مرض لم يكشف النقاب عنه.

وقد تضفي الجمعية الوطنية الكوبية الصبغة الرسمية على تقاعد كاسترو من منصب رئيس الدولة عندما توافق على اعضاء مجلس الدولة في جلستها الجديدة في مارس اذار.

وقال كاسترو وهو اخر اللاعبين الرئيسيين في الحرب الباردة الذي ما زال على قيد الحياة ان واجبه هو ”الاسهام بالخبرة والافكار التي تأتي قيمتها المتواضعة من العهود الاستثنائية التي عشتها.“

وتشير تعليقاته في نهاية الرسالة التي قرئت في برنامج تلفزيوني يومي للشؤون الجارية الي أن كاسترو لن يستأنف مناصبه الرسمية لكن سيواصل القيام بدور السياسي الحكيم الذي يقدم النصيحة والمشورة لحكومة البلاد في القضايا الرئيسية.

ويشغل كاسترو مناصب رئيس مجلس الدولة ورئيس مجلس الوزراء والسكرتير الاول للحزب الشيوعي الحاكم.

ومنذ مارس اذار من هذا العام ظل كاسترو حاضرا في الحياة السياسية في كوبا بكتابة عشرات من الاعمدة في الصحف تندد بخصمه العقائدي حكومة الولايات المتحدة لحربها في العراق وسياساتها بشان تغير المناخ واستخدام المحاصيل الغذائية كوقود حيوي.

لكنه لم يشر حتى الان الى دوره المستقبلي.

ولم يعد كبار مسؤولي الحكومة يقولون ان كاسترو يتعافي وسيعود الى ممارسة مهامه ويصرون على انهم يستشيرونه في القرارات الرئيسية للسياسة.

واثار مرض كاسترو العام الماضي تكهنات بنهاية لحكم الحزب الواحد الشيوعي في كوبا. لكن معظم المراقبين يتفقون على حدوث انتقال مستقر للسلطة الي وزير الدفاع راؤول كاسترو بوصفه القائم باعمال الرئيس.

وشجع راؤول (76 عاما) الذي يرى مراقبون انه يتبع اسلوبا أكثر عملية على مناقشة مشاكل البلاد الاقتصادية الرئيسية ووعد ”بتغييرات هيكلية“ في الزراعة لضمان ان يجد الكوبيون كفايتهم من طعام.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below