September 9, 2008 / 8:02 AM / in 10 years

روسيا تقول إن بناء المحطة النووية الإيرانية قارب من نهايته

صورة عامة لمحطة الطاقة النووية الإيرانية في بوشهر على بعد حوالي 1215 كم جنوب طهران يوم 3 ابريل نيسان 2007. تصوير: راحب هاموفاندي - رويترز

موسكو (رويترز) - قالت الشركة الروسية المملوكة للدولة التي تبني محطة الطاقة النووية الإيرانية يوم الثلاثاء إن بناء محطة بوشهر قارب من نهايته وان تشغيل مفاعلها سيصبح ”لا رجعة فيه“ قريبا.

وسلمت روسيا بالفعل الوقود النووي بموجب عقد قيمته مليار دولار لبناء محطة بوشهر على الساحل المطل على الخليج في جنوب غرب إيران وقال مسؤولون إيرانيون انه من المرجح تشغيل المفاعل قريبا.

وقالت متحدثة باسم شركة اتومستروياكسبورت التي تبني المحطة النووية الإيرانية إن رئيس الشركة اعلن يوم الاثنين أن بناء المحطة قارب من نهايته.

ونقلت المتحدثة عن رئيس الشركة ليونيد رزنيكوف قوله ” ستقوم اتومستروياكسبورت في ديسمبر 2008 - فبراير 2009 باعمال تكنولوجية في بوشهر ستضع المحطة الذرية الإيرانية على طريق لا عودة نهائي.“

ووقعت روسيا مع إيران عام 1995 اتفاقا لبناء المحطة في موقع مشروع سابق بدأته في السبعينات شركة سيمنس الالمانية. وتوقف مشروع سيمنس بعد قيام الثورة الإسلامية في إيران عام 1979 ثم الحرب العراقية الإيرانية عام 1980 وحتى عام 1988 .

وتستخدم روسيا محطة بوشهر للتأثير على طهران وأرجأت أكثر من مرة موعد بدء التشغيل. وكانت موسكو قد اعلنت انها تتوقع تشغيل المحطة العام الجاري.

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below