مقتل تسعة في اشتباكات بين انفصاليين وإسلاميين في مالي

Fri May 2, 2014 11:36pm GMT
 

باماكو (رويترز) - قالت مصادر من الانفصاليين ومصادر عسكرية في مالي يوم الجمعة إن تسعة أشخاص قتلوا في اشتباكات اندلعت في الشمال هذا الأسبوع بين إسلاميين فيما يبدو وانفصاليين طوارق.

وقال متحدث باسم الانفصاليين ومصدران عسكريان طلبا عدم الكشف عن شخصيتهما إن الاشتباكات اندلعت شمالي مدينة تمبكتو بين الانفصاليين وبين مسلحين يشتبه في أنهم أعضاء في حركة الوحدة والجهاد في غرب إفريقيا وهي جماعة مرتبطة بتنظيم القاعدة.

وقال أكاي أج محمد المتحدث باسم الحركة الوطنية لتحرير أزواد في بلدة كيدال الشمالية "القتال انتهى."

وتابع "عاد مقاتلو الحركة الوطنية لتحرير أزواد إلى كيدال. أسرنا سبعة وقتلنا تسعة من العدو."

وقال متحدث باسم البعثة العسكرية التابعة للأمم المتحدة في مالي إنه أحيط علما بأمر الاشتباكات لكنه رفض الكشف عن مزيد من التفاصيل.

د

(إعداد أشرف راضي للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعو)

 
رجل من الطوارق يحضر مؤتمرا عقدته عدد من منظمات المجتمع المدني في أجاديز يوم 23 سبتمبر أيلول 2013. تصوير: جو بيني - رويترز