3 أيار مايو 2014 / 08:28 / بعد 4 أعوام

محكمة في كولومبيا تدعم موقف الرئيس في نزاع على الحدود البحرية مع نيكاراجوا

بوجوتا (رويترز) - اصدرت المحكمة الدستورية في كولومبيا حكما يقضي بضرورة توقيع معاهدة بين كولومبيا ونيكاراجوا حتى يكون بالامكان تنفيذ حكم محكمة العدل الدولية بمنح نيكاراجوا منطقة متنازع عليها في مياه البحر الكاريبي.

رئيس كولومبيا خوان مانويل سانتوس - ارشيف رويترز

وقرار المحكمة الصادر يوم الجمعة يؤيد موقف رئيس كولومبيا خوان مانويل سانتوس الذي ذكر أن حكم محكمة العدل ومقرها لاهاي لا يسري دون معاهدة يصدق عليها برلمان البلاد بحسب دستور كولومبيا.

وكانت محكمة العدل الدولية حكمت في نوفمبر تشرين الثاني 2012 بتقليص المساحةالني تخضع لسيادة كولومبيا حول مجموعة من الجزر في الكاريبي وقضت بحق نيكاراجوا في قطاع من المنطقة.

واغضبت كولومبيا خطة رئيس نيكاراجوا دانييل اورتيجا السماح لشركات اجنبية بالتنقيب عن النفط في مناطق في الكاريبي تزعم كولومبيا انها تابعة لها.

ولم يسبق ان ابدى سانتوس رفضا قاطعا لحكم محكمة العدل وذكر في السابق أن كولومبيا لن تخوض حربا لحل النزاع.

وفي سبتمبر ايلول الماضي قال سانتوس انه سيعارض اي محاولة من جانب نيكاراجوا لتوسع منطقتها البحرية تجاه كولومبيا وذكر ان لديه حججا فنية وقضائية تدعم موقفة ولكنه لم يفصح عنها .

ويوم الجمعة قال سانتوس انه سينتظر حيثيات حكم المحكمة الدستورية قبل ان يقرر خطوته التالية.

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below