11 أيار مايو 2014 / 20:44 / منذ 3 أعوام

مقتل 11 في جمهورية الكونجو بعد اشتباك بين الشرطة وجماعة من الكونجو الديمقراطية

برازافيل (رويترز) - قالت الشرطة يوم الأحد إن 11 شخصا بينهم زعيم متمرد سابق قتلوا في جمهورية الكونجو في اشتباك بين الشرطة ومجموعة من المهاجرين من جمهورية الكونجو الديمقراطية.

وجاء الاشتباك في غمرة تصاعد التوترات بين البلدين بعد أن طردت جمهورية الكونجو أكثر من 70 ألفا من مواطني جمهورية الكونجو الديمقراطية في عملية قال مسؤولون في برازافيل إن هدفها إنهاء موجة جريمة ربطت بالأجانب.

وبين القتلى في الاشتباك الذي وقع يوم السبت ثلاثة من رجال الشرطة وأودجاني مانجباما الزعيم المتمرد السابق من جمهورية الكونجو الديمقراطية الذي قاتل في ما يسمى تمرد دونجو في شمال غرب الكونجو عام 2009.

وقالت الشرطة إنها تعرضت لهجوم من جانب مواطنين من الكونجو الديمقراطية يحملون الأسلحة البيضاء بعد التحري عن شكاوى لمواطنين محليين في بلدة أواندو التي تبعد 500 كيلومتر شمالي برازافيل.

وقالت الشرطة إن ثلاثة أشخاص قتلوا في المواجهة الأولية وقتل سبعة آخرون بينهم مانجباما بعد أن لاحقت الشرطة الجماعة في مطاردة بالسيارات. وأضافت أن الوضع في المنطقة عاد الآن إلى طبيعته.

وتدفق عشرات الآلاف من اللاجئين من شمال غرب الكونجو الديمقراطية عبر الحدود على جمهورية الكونجو عام 2009 لدى اندلاع قتال عرقي.

إعداد سيف الدين حمدان للنشرة العربية - تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below