12 أيار مايو 2014 / 12:48 / بعد 4 أعوام

انفصاليون يعلنون الفوز في استفتاء الحكم الذاتي بشرق أوكرانيا

دونيتسك/سلافيانسك (أوكرانيا) (رويترز) - اتهم الرئيس الأوكراني المؤقت أولكسندر تيرتشينوف روسيا بالعمل على الاطاحة بالسلطة الشرعية في البلاد يوم الإثنين بعدما أعلن انفصاليون موالون لروسيا عن تحقيق فوز ساحق في استفتاء على الحكم الذاتي في منطقتين بشرق أوكرانيا.

رئيس لجنة الانتخابات المحلية في لوهانسك يعلن نتيجة الاستفتاء يوم الاثنين. تصوير: فالنتين أوجيرينكو - رويترز

وقالت وكالة الإعلام الروسية يوم الإثنين إن النتائج النهائية للاستفتاء الذي نظمه انفصاليون موالون لروسيا في منطقة لوهانسك بشرق أوكرانيا توضح تأييد 96.2 بالمئة للحكم الذاتي.

ونقلت الوكالة عن أحد منظمي الاستفتاء قوله إن لوهانسك ستطلب من الأمم المتحدة الاعتراف باستقلال المنطقة.

كما نقلت عن متحدث باسم الانفصاليين قوله ان لوهانسك قد تجري استفتاء بشأن الانضمام لروسيا.

ونقلت الوكالة عن أحد قادة الانفصاليين في المنطقة قوله إن لوهانسك لن تشارك في انتخابات الرئاسة الأوكرانية المقررة في 25 مايو آيار.

من جانبها قالت روسيا انها تحترم نتيجة الاستفتاء الذي أعلن انفصاليون في منطقة دونيتسك الصناعية انهم حصلوا فيه على تأييد 90 في المئة وإن النتائج يجب ان تنفذ سلميا. ولم تشر إلى أي اجراء آخر ستتخذه.

وبعد ساعات من الاستفتاء الذي رفضته كييف وحكومات غربية ووصفته بأنه غير شرعي بقيت خطط زعماء الانفصاليين غير واضحة. وأيد بعضهم علانية السعي إلى الانضمام لروسيا التي ضمت شبه جزيرة القرم بعد استفتاء مماثل في مارس آذار.

وهدد فياتشيسلاف بونوماريوف رئيس بلدية مدينة سلافيانسك معقل الانفصاليين بطرد الجيش الأوكراني.

وعندما سئل بشأن إمكانية إجراء استفتاء آخر بشأن الانضمام إلى روسيا قال ”لم يتخذ قرار لكن هذا الاستفتاء أظهر اننا مستعدون ... يمكننا ان نجري انتخابات أو استفتاء خلال فترة وجيزة دون أي تكلفة تذكر.“

وقال وزير الداخلية ارسين أفاكوف إن القوى الانفصالية قامت بمحاولة جديدة مساء الأحد للسيطرة على برج تلفزيون على مشارف سلافيانسك معقل الانفصال الذي أدى إلى أسوأ مواجهة بين روسيا والغرب منذ الحرب الباردة.

وكتب على صفحته بموقع فيسبوك ”حرب الإعلام التي يشنوها ضدنا في دونباس (بالشرق) أكثر خطورة من رصاصة. يجب ان نرد ... العدو يخشى هذا أكثر من القوات الخاصة.“

لكن يوجد بعض التلميح لحل وسط في مدينة ماريوبول الساحلية التي شهدت قتالا شرسا بين القوات الأوكرانية والانفصاليين خلال الاسبوع الماضي.

وقال تيرتشينوف إن الشرطة المحلية بدأت دوريات مع أفراد ميليشيا من المتطوعين أنشأتها شركة ميتينفست التي يمتلك معظمها رجل الاعمال الأوكراني رينات أحمدوف. وتقر كلمات تيرتشينوف ضمنيا هذا الترتيب.

وأظهرت صورة على موقع الشركة على الإنترنت عمال صلب من شركته يرتدون زي العمل والخوذات لكنهم غير مسلحين يسيرون مع الشرطة في الشوارع. وعرض أحمدوف توفير ميليشيات في إطار ترتيب لاستعادة النظام في المدينة.

واقترح أحمدوف أيضا عدم دخول الجيش مرة أخرى إلى ماريوبول.

ولم يشر تيرتشينوف إلى هذا الجزء من اقتراحات أحمدوف لكنه رفض الاستفتاء الذي أجراه الانفصاليون ووصفه بأنه مهزلة.

وقال تيرتشينوف في بيان ”هذه العمليات تثيرها القيادة في روسيا الاتحادية وهي مدمرة لاقتصاد منطقتي دونيتسك ولوهانسك وكذلك لحياة ورخاء المواطنين وتهدف إلى زعزعة الاستقرار في أوكرانيا وعرقلة انتخابات الرئاسة (المقررة يوم 25 مايو أيار) والإطاحة بالسلطات الأوكرانية.“

وتهدف انتخابات الرئاسة إلى ضمان استمرار الديمقراطية والشرعية بعد فرار الرئيس الأوكراني المعزول فيكتور يانوكوفيتش إلى موسكو في فبراير شباط.

وبدأت هذه الاستفتاءات مرحلة جديدة من الريبة في بلد منقسم تاريخيا بين شرق يتحدث الروسية وغرب أكثر تقاربا من الغرب. وقتل رجل في مواجهة يوم الأحد بين وحدة من الحرس الوطني وحشد لنشطاء موالين لروسيا.

وتخشى السلطات من خطر اثارة هذه الاشتباكات بين قوت الامن والحشود المزيد من اراقة الدماء.

ولم يعلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين شخصيا لكن الكرملين نشر بيانا بشأن الاستفتاء.

وقال الكرملين في البيان ”نندد باستخدام القوة بما في ذلك الأسلحة الثقيلة ضد المدنيين ... نحن في موسكو نحترم إرادة شعب منطقتي دونيتسك ولوهانسك ونعول على التنفيذ العملي لنتيجة الاستفتاء بأسلوب متحضر دون أي تكرار للعنف ومن خلال الحوار.“

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below