20 أيار مايو 2014 / 03:23 / بعد 3 أعوام

مقتل 12 شخصا في هجوم يشتبه بأنه لحركة الشباب بشمال كينيا

إيسيولو (كينيا) (رويترز) - قال مسؤولو مكافحة الكوارث والشرطة إن مسلحين يشتبه بأنهم من جماعة الشباب الصومالية قتلوا 12 شخصا على الأقل في كمين بشمال كينيا يوم الاثنين. وجاء الهجوم بعد يوم من شن طائرات حربية كينية غارة على قواعد للإسلاميين على الحدود.

وكانت كينيا التي أرسلت قوات إلى الصومال في أكتوبر تشرين الأول 2011 لملاحقة المتشددين تعرضت لسلسلة من الهجمات بالأسلحة النارية والقنابل تلقي اللوم فيها على حركة الشباب ومنها هجوم في العاصمة نيروبي يوم الجمعة.

وحذرت بريطانيا والولايات المتحدة وحكومات غربية أخرى السائحين من زيارة كينيا.

وقال المركز الوطني لعمليات الكوارث في موقعه على تويتر "قتل 12 شخصا منهم ثلاثة من احتياطي الشرطة في مقاطعة مانديرا في كمين يشتبه انه من عمل ميليشيا الشباب بعد ظهر الاثنين."

واضاف قوله إن مركبتين للشرطة دمرتا.

وقال نواه مويفاندا قائد شرطة مقاطعة مانديرا ان الشرطة تبحث عن سبعة أشخاص آخرين "فقدوا اثناء العمليات" وان المهاجمين أحرقوا أيضا شاحنة خفيفة كانت تنقل كميات من القات.

وكان مسؤولون عسكريون كينيون قالوا يوم الأحد إن طائرات حربية أغارت على مجمع لصنع المتفجرات في جيليب التي تبعد نحو 300 كيلومتر الى الجنوب الغربي من مقديشو بعد يومين من وقوع انفجارات في سوق في نيروبي خلفت ما لا يقل عن 12 قتيلا.

إعداد محمد عبد العال للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below