21 أيار مايو 2014 / 15:33 / بعد 4 أعوام

مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة في شرق طاجيكستان

دوشنبه (رويترز) - قالت الشرطة إن شخصين قتلا في مدينة خوروج في شرق طاجيكستان يوم الأربعاء حين فتحت الشرطة النيران على حشود حاولت اقتحام مركز للشرطة لاطلاق سراح مواطن محتجز هناك ثم اضرمت النار في العديد من المباني الحكومية.

رئيس طاجيكستان امام علي رحمانوف في موسكو يوم 8 مايو آيار 2014. تصوير: سيرجي كاربوخين - رويترز

وشهدت مدينة خوروج وهي عاصمة منطقة جورنو-بدخشان على الحدود مع أفغانستان اياما من القتال في 2012 بين قوات حكومية ومتمردين بعدما تعهد الرئيس امام علي رحمانوف بمعاقبة زعماء حرب محليين عن قتل جنرال بجهاز الأمن.

وقال مصدر في شرطة طاجيكستان في العاصمة دوشنبه متحدثا لرويترز إن الرجل المحتجز في مبنى الشرطة في خوروج هو شقيق زعيم حرب سابق. ولم يذكر سبب اعتقاله.

وذكر المصدر أن ثلاثة اشخاص نقلوا الى المستشفى مصابين بطلقات رصاص وتوفي اثنان منهم لاحقا.

وقال المصدر إن مجموعة تضم حوالي 50 أو 60 محتجا أضرمت النيران في محكمة المدينة ومركز الشرطة ومكتب الممثل المحلي للنائب العام.

ولم يتسن الاتصال هاتفيا بمصادر في خوروج.

وقال مصدر الشرطة ”يعقد كبار مسؤولي الأمن اجتماعا الآن. يدور الحديث عن إرسال شرطة مكافحة الشغب أو قوات خاصة أخرى إلى خوروج لفرض النظام.“

اعداد عماد عمر للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below