29 أيار مايو 2014 / 09:35 / بعد 3 أعوام

رئيس نيجيريا يتوعد بشن "حرب شاملة" على بوكو حرام

أبوجا (رويترز) - قال الرئيس النيجيري جودلاك جوناثان يوم الخميس إنه أمر ببدء ”عملية شاملة لوضع حد لتمرد الإرهابيين على أراضينا“ فيما طمأن أهالي 219 تلميذة تحتجزهم جماعة بوكو حرام بأن قواته ستحررهم.

الرئيس النيجيري جودلاك جوناثان في ابوجا يوم 9 مايو ايار 2014 - رويترز

وقال جوناثان في خطاب بثه التلفزيون في ذكرى عيد الديمقراطية ”أنا مصمم على حماية ديمقراطيتنا ووحدتنا الوطنية واستقرارنا السياسي بشن حرب شاملة ضد الإرهاب.“

واستخدم رئيس تشاد إدريس ديبي مصطلح ”الحرب الشاملة“ بعد اجتماع للدول المجاورة لنيجيريا أقيم في باريس في منتصف مايو أيار الجاري بهدف وضع استراتيجية مشتركة للتصدي للجماعة الإسلامية.

وقال جوناثان إنه امر قوات الأمن باستخدام “كل الوسائل الممكنة بموجب القانون لضمان تنفيذ ذلك.

وقال ”أطمئنكم.. بأن هؤلاء البلطجية سيطردون. لن يحدث ذلك بين عشية وضحاها لكننا لن ندخر جهدا في سبيل تحقيق هذا الهدف.“

ولم يتضح ما الذي ستشمله هذه العملية في ظل فرض حالة الطواريء في شمال شرق البلاد الذي تنفذ فيه بوكو حرام عملياتها وشن عملية عسكرية هناك على مدى عام. كما ان القوات النيجيرية استنزفت بشكل كبير.

وقال جوناثان ”بدعم النيجيريين وجيراننا والمجتمع الدولي سنعزز دفاعنا ونحرر فتياتنا ونخلص نيجيريا من الإرهابيين.“

إعداد ليليان وجدي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below