29 أيار مايو 2014 / 20:29 / منذ 3 أعوام

قائد جيش مالي يعرض الاستقالة بعد الهزيمة في كيدال

صورة من أرشيف رويترز لجنود في جيش مالي.

باماكو (رويترز) - قالت ثلاثة مصادر عسكرية إن رئيس أركان جيش مالي الجنرال مهمان تور قدم استقالته يوم الخميس بعد المحاولة الفاشلة للجيش لاستعادة مدينة كيدال معقل الانفصاليين الطوارق.

وفي حالة قبول الرئيس المالي إبراهيم أبو بكر كيتا استقال تور فسيكون ثاني مسؤول رفيع يستقيل بعد وزير الدفاع سوميلو بوبي مايجا الذي استقال يوم الثلاثاء في أعقاب اشتباك قتل فيه 50 ماليا.

وقال مصدر عسكري مقرب من رئيس الأركان لرويترز ”قدم خطاب استقالته للرئيس هذا الصباح. لم نتلق بعد أي رد. لا نعرف ما إذا كانت قبلت أم لا.“

وأكد مصدر عسكري آخر مقرب من مكتب الرئيس المالي أن رئيس أركان الجيش قدم استقالته.

وكان الجيش قد شن هجوما على كيدال يوم الأربعاء الماضي بعد اندلاع اشتباكات بالمدينة الواقعة في شمال البلاد أثناء زيارة قام بها رئيس الوزراء موسى مارا. وقالت الحكومة إن الرئيس كيتا لم يصدر أمرا بالهجوم.

وهزم مسلحو الطوارق الجيش المالي في مواجهة سريعة وقالوا إنهم استولوا على سبع مدن أخرى في شمال البلاد مع إحجام القوات الفرنسية وقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة عن التدخل.

اعداد أحمد حسن للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below