1 حزيران يونيو 2014 / 04:28 / بعد 3 أعوام

مسلح يقتل شرطيا ومراهقا في اطلاق نار عشوائي بفرجينيا

(رويترز) - قالت السلطات بولاية فرجينيا الأمريكية يوم السبت إن مسلحا في نورفوك بفرجينيا قتل قائد سيارة وشرطيا في اطلاق نار عشوائي قبل أن يقتل في اشتباك مع شرطي آخر ليل الجمعة.

وقال قائد شرطة نورفوك مايكل جولدسميث في مؤتمر صحفي إن جيمس براون (29 عاما) أطلق النار بصورة عشوائية من حافلته ليل الجمعة فأصاب مارك رودريجز (17 عاما) الذي توفي متأثرا بجراحة في مكان الحادث. وقال جولدسميث إن رودريجز استمر في اطلاق النار عشوائيا وتلقت الشرطة العديد من اتصالات الطوارىء.

وقال جولدسميث إن الشرطة عثرت على حافلة براون في منزله وبدأ اطلاق النار من داخل المنزل فأصاب الشرطي بريان جونز بعدة طلقات. وأضاف جولدسميث أن جونز الذي يعمل في هذه الدائرة منذ خمس سنوات توفي في المستشفى في حين أصيب شرطي آخر أثناء وجوده خارج خدمته ومن المتوقع أن يشفى تماما.

وتابع جولدسميث قائلا إن براون هرب من موقع الحادث واصطدم بحافلة أخرى أثناء الهرب من سيارة شرطة كانت تطارده. وقال جولدسميث إن براون رفض تسليم نفسه بعد الحادث وحاول نزع سلاح شرطي. وأضاف أن الشرطي أطلق النار على براون فقتله.

إعداد عبد الفتاح شريف للنشرة العربية - تحرير أحمد صبحي خليفة

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below