1 حزيران يونيو 2014 / 06:49 / منذ 3 أعوام

تغير في موقف الفصائل المتشددة بطالبان ربما حسم صفقة تبادل سجناء

واشنطن (رويترز) - يقول مسؤولون أمريكيون إن الانفراجة التي أدت إلى مبادلة أسير أمريكي بخمسة معتقلين في السجن الحربي الأمريكي في جوانتانامو بصورة مفاجئة يوم السبت حدثت بعدما غيرت الفصائل المتشددة في حركة طالبان الأفغانية موقفها فيما يبدو ووافقت على عملية التبادل.

ومنذ أواخر عام 2010 لجأت الولايات المتحدة إلى الطرق الدبلوماسية للافراج عن بو برجدال السارجنت بالجيش الأمريكي الذي احتجزته طالبان لنحو خمس سنوات. لكن الجهود لم تسفر عن شيء حتى الآن.

وذكر مسؤولون أمريكيون أن انعدام الثقة بين واشنطن وطالبان عرقل احراز أي تقدم. كما عرقلته مخاوف الرئيس الأفغاني حامد كرزاي العميقة من أن يقوض اتفاق بين الأمريكيين وطالبان سلطات حكومته الهشة.

وأضاف المسؤولون أنه زاد من تعقيد المحادثات الانقسام الداخلي بين فصائل طالبان الراغبة في اجراء محادثات مع الأمريكيين وتلك التي تعارضها بشدة.

وقال المسؤولون إنه بعد الكشف عن جهود دبلوماسية سابقة في نهاية 2011 بذلت قيادة طالبان جهودا كبيرة لاحتواء الانقسامات الداخلية التي حدثت بسبب احتمال التوصل لاتفاق سلام مع واشنطن.

وأوضح المسؤولون أن الأمر تغير في الأسابيع الأخيرة عندما غيرت الفصائل المتشددة في طالبان موقفها. ولم يتضح على وجه التحديد متى حدث هذا التغير. ومهد هذا الطريق امام تسلم قوات العمليات الخاصة الأمريكية لبرجدال يوم السبت في منطقة نائية بشرق أفغانستان واطلاق سراح خمسة من معتقلي طالبان ونقلهم جوا على متن طائرة عسكرية أمريكية من جوانتانامو إلى قطر.

ولطالما أقر مسؤولون أمريكيون تحدثوا بشرط عدم الكشف عن هويتهم بعجزهم عن فهم السياسات الداخلية لطالبان.

لكن ربما أدركت القيادة المنعزلة لطالبان أن تلك آخر وأفضل فرصة تتاح لهم لاستعادة سجنائهم.

وكانت السياسات الرئاسية من بين العوامل الأخرى التي أدت إلى عملية التبادل. إذ تعهد المرشحان في جولة الاعادة في الانتخابات الرئاسية الأفغانية عبد الله عبد الله وأشرف عبد الغني بتوقيع اتفاق أمني ثنائي يسمح لقوة أمريكية صغيرة بالبقاء بعد انتهاء العمليات القتالية لقوات حلف شمال الأطلسي في البلاد في ديسمبر كانون الأول.

ويقول مسؤولان امريكيان إن السؤال الذي يطرح نفسه الآن هل تمهد عملية التبادل السبيل امام محادثات سلام أوسع بين طالبان والحكومة الأفغانية من أجل وضع نهاية للصراع في الدائر في البلاد.

وعبر المسؤولان عن أملهما في ذلك.

وقال مسؤول أمريكي كبير ”نأمل أن يتيح النجاح في هذه الخطوة الصغيرة المهمة امكانية توسيع نطاق الحوار ليشمل قضايا أخرى لكن ليس لدينا أي وعد بذلك.“

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below