1 حزيران يونيو 2014 / 23:04 / بعد 3 أعوام

سجين فنزويلي بارز ينهي إضرابا عن الطعام

كراكاس (رويترز) - أنهى قائد شرطة كراكاس السابق المسجون اضرابا عن الطعام يوم الأحد بعد رفض مطالب بالافراج عنه لتداعي حالته الصحية.

وشكلت قضية الافراج عنه عاملا في انهيار مفاوضات جرت في الاسبوع الماضي بين المعارضة وحكومة الرئيس نيكولاس مادورو. وكانت المحادثات تهدف إلى انهاء الاحتجاجات المحتدمة في الشوارع منذ فبراير شباط.

وحكم على إيفان سيمونوفيس (54 عاما) بالسجن 30 عاما في 2009 بعد إدانته بالاشتراك في قتل أربعة محتجين خلال مسيرة مما أدى إلى انقلاب قصير ضد الرئيس الفنزويلي الراجل هوجو تشافيز في 2002.

ولم يفلح إضرابه عن الطعام والذي بدأ يوم الثلاثاء في تقديم سند قانوني لقضية الإفراج عنه كما أن عائلته كانت تعارض إضرابه عن الطعام. وقالت زوجته بوني برتينيز لوسائل الإعلام المحلية"لاأريد بطلا ميتا وأريد زوجا على قيد الحياة."

وأكدت لرويترز أن سيمونوفيس استأنف تناول الطعام.

وأصبحت حرية سيمونوفيس شعارا يجمع المعارضة التي أبدت غضبها من سجنه في زنزانة صغيرة وتقول إن اصابته بهشاشة العظام تتطلب رعاية طبية عاجلة.

وقالت الحكومة إن ممثلا للادعاء العام زار سيمونوفيس في الأونة الأخيرة ووجده "في صحة جيدة."

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below