2 حزيران يونيو 2014 / 20:59 / منذ 3 أعوام

الفلبين تعتقل متمردا مسلما بتهمة قتل جنديين امريكيين

جنود أمريكيون أثناء مناورات في الفلبين - أرشيف رويترز.

مانيلا (رويترز) - قال جنرال بالشرطة يوم الاثنين إن قوات الأمن الفلبينية اعتقلت متمردا مسلما يلقى عليه بالمسؤولية في مقتل عسكريين أمريكيين في سبتمبر أيلول 2009 بواسطة تفجير على طريق في جزيرة جولو الجنوبية النائية.

وجولو معقل المتمردين المسلمين والمتشددين المرتبطين بالقاعدة. ولا يزال هناك العشرات من الجنود الأمريكيين لتدريب القوات الفلبينية وتقديم المشورة لها في قتالها ضد جماعة أبو سياف وهي جماعة صغيرة لكنها تتسم بالعنف.

ونفذت الجماعة عمليات ابتزاز وخطف للحصول على فدى. ويحتجز المتشددون ثلاثة صينيين وألمانيين اثنين ويابانيا وسويسريا وهولنديا كرهائن. وأطلقوا في الاونة الأخيرة سراح امرأة صينية ومواطن فلبيني.

وصرح بنجامين ماجالونج رئيس مجموعة التحقيق والرصد الجنائي بالشرطة بأن فريقا مشتركا من الشرطة والجيش فاجأ معراجي بيروللا الملقب باسم ”ماهانج“ في مخبئه صباح الأحد خارج بلدة اندانان بالجزيرة.

وقال ماجالونج ”اقتيد ماهانج إلى مدينة زامبوانجا حيث يواجه اتهامات عديدة بالقتل“ مضيفا أن الولايات المتحدة أبدت اهتماما بالقضية.

واستطرد ”انه (ماهانج) خبير في صناعة المتفجرات وتدرب تحت قيادة الجماعة الإسلامية والقاعدة.“

وقال إن من المعتقد أن هانج عضو بجبهة مورو الإسلامية للتحرير التي أعدت قنبلة بدائية قتلت اثنين من الجنود الأمريكيين وجندي من مشاة البحرية الفلبينية في اندانانا عام 2009. وكان الجنود في طريقهم لتفقد مشروع مدرسة عندما انفجرت القنبلة في سيارتهم وهي من طراز همفي مما أسفر عن مقتل الثلاثة وإصابة ثلاثة اخرين.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below