4 حزيران يونيو 2014 / 18:18 / منذ 3 أعوام

ميركل تحذر من تهميش بريطانيا في الاتحاد الاوروبي

المستشارة الالمانية انجيلا ميركل في برلين يوم الاربعاء. تصوير: توماس بيتر - رويترز

برلين (رويترز) - حذرت المستشارة الألمانية انجيلا ميركل في كلمة في البرلمان يوم الأربعاء من تجاهل وجهات نظر بريطانيا بشأن القضايا الأوروبية رغم الخلافات مع لندن حول من يشغل منصب الرئيس القادم للمفوضية الأوروبية.

وفي كلمة لها في البرلمان الألماني قبل اجتماع لزعماء دول مجموعة السبع في بروكسل قالت ميركل انها تضغط بشدة على نظرائها الأوروبيين لدعم ترشيح جان-كلود يونكر لرئاسة المفوضية الأوروبية.

لكنها أوضحت أيضا انه يتعين الاستماع إلى الدول التي لديها شكوك ازاء يونكر رئيس وزراء لوكسمبورج السابق وانتقدت بشدة وسائل الإعلام والساسة الألمان الذين يطالبونها بتجاهل بواعث قلق بريطانيا وفرض يونكر.

وقالت ميركل "نعلم جميعا تحفظات بعض الدول الأعضاء وعلى سبيل المثال بريطانيا العظمى. حتى أكون واضحة فانني لا أشاركهم هذه التحفظات."

وأضافت "لكنني أريد أيضا أن أكون واضحة بانني ارى ان الاسلوب الذي يتحدث به بعض الاشخاص عن انهم لا يعبأون كثيرا بموافقة بريطانيا أو حتى ما اذا كانت ستظل عضوا بالاتحاد الأوروبي أم لا ..هو أسلوب يدل على التجاهل وغير مقبول فعلا. هذا (الاسلوب) لا يمكن وصفه إلا بأنه غير ذي صلة أو عديم الأهمية أو تافه."

وكان يونكر على رأس مرشحي حزب الشعب الأوروبي المنتمي ليمين الوسط في انتخابات البرلمان الأوروبي الشهر الماضي.

ورغم بروز حزب الشعب الأوروبي كأقوى حزب في الانتخابات فلم يتضح بعد ما إذا كان يونكر سينال رئاسة المفوضية الأوروبية ارفع منصب في الاتحاد الأوروبي.

وكان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون أوضح أنه يعارض يونكر. وحزب المحافظين بزعامة كاميرون ليس عضوا بحزب الشعب الأوروبي.

وعبر زعماء السويد والمجر وإيطاليا واخرون عن شكوكهم أيضا.

وتعرضت ميركل لانتقادات في الصحف الألمانية ومن بعض الساسة الألمان لاذعانها لرغبات كاميرون بعد دعمها الفاتر على نحو مفاجيء ليونكر في ختام قمة غير رسمية للاتحاد الأوروبي الاسبوع الماضي.

وفيما يتعلق بكاميرون قالت ياسمين فهيمي وهي عضو بارز في الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني المنتمي ليسار الوسط "ستكون مهزلة إذا سمحت أوروبا لنفسها ان تبتز من شخص لا يفهم اوروبا ويثير الآراء ضد نجاحها من اجل تعزيز مكانته الوطنية."

وأقرت ميركل في كلمتها بأن بريطانيا "ليست شريكا سهلا" لكنها قالت إن لها اسهامات كبيرة في أوروبا وتشارك ألمانيا القيم والمصالح المشتركة.

وأضافت "لذا فانني اتحدث أيضا مع بريطانيا العظمى بالروح الأوروبية التي ساعدتنا كأوروبيين مرارا وتكرارا على تحقيق افضل النتائج الممكنة على مدى اكثر من خمسة عقود."

إعداد حسن عمار للنشرة العربية-تحرير عماد عمر

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below