13 حزيران يونيو 2014 / 11:14 / بعد 3 أعوام

المركز المالي في هونج كونج يستعد لاغلاق محتمل بسبب احتجاج

هونج كونج (رويترز) - تعد شركات متعددة الجنسيات ومؤسسات مالية في هونج كونج خطط طوارئ تحسبا لإغلاق جزئي في المنطقة التجارية بالمركز المالي هذا الصيف بسبب احتجاج مزمع مؤيد للديمقراطية.

وهدد ناشطون باغلاق المنطقة المركزية في هونج كونج التي تضم بعض أكبر شركات وبنوك آسيا في اطار حملة من اجل حق اختيار المرشحين لانتخابات 2017 لانتخاب الزعيم القادم لهونج كونج.

وتسببت الاحتجاجات المؤيدة للديمقراطية خلال العام المنصرم في اذكاء توترات وأغضبت زعماء الصين الذين يخشون من تولي معارض ديمقراطي أعلى منصب في المدينة.

ودفع القلق بشأن الاحباط المتنامي والتهديد باغلاق المنطقة التجارية في المدينة بواسطة نشطاء ينظمون حملة "احتلوا وسط المدينة" الشركات والسلطات المالية للاستعداد للاسوأ.

ويأمل منظمو الاحتجاج اجتذاب عشرات الألوف من المحتجين الى حركتهم لكن لم يحدد موعد أو تعلن أي اجراءات في مواجهة هذا العمل. وقد يبدأ الاحتجاج في اول يوليو تموز.

وقالت هيئة النقد في هونج كونج التي تعادل البنك المركزي انها ستجري "تدريبا على التخطيط لمواصلة العمل" خلال فترة قصيرة مع البنوك الاعضاء "لحماية المجالات الحيوية في أعمالها واستيعاب أي تعطيل."

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below