16 حزيران يونيو 2014 / 08:19 / بعد 3 أعوام

راسموسن يدعو إلى الإفراج الفوري عن أتراك محتجزين في العراق

الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فو راسموسن في بروكسل يوم 4 يونيو حزيران 2014. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء

أنقرة (رويترز) - دعا الأمين العام لحلف شمال الأطلسي أندرس فو راسموسن يوم الاثنين إلى الإفراج الفوري عن أفراد طاقم دبلوماسي وأمني تركي يحتجزهم مسلحون في مدينة الموصل العراقية.

واحتجز مقاتلو جماعة الدولة الإسلامية في العراق والشام 49 تركيا بينهم أفراد قوات خاصة ودبلوماسيون وأطفال في القنصلية التركية يوم الأربعاء بعدما سيطروا على الموصل.

وقال راسموسن خلال زيارة لأنقرة "نتابع التطورات الخطيرة في العراق بقلق كبير. أدين الهجوم غير المقبول على القنصلية العامة في الموصل."

وأضاف بينما وقف إلى جواره وزير الخارجية التركي أحمد داود أوغلو "نريد أن نرى كل الرهائن الأتراك محررين ونريد أن نراهم في أمان."

وتنذر هجمات الدولة الإسلامية في العراق والشام بتفكيك العراق وتجعل تركيا العضو في حلف شمال الأطلسي في مواجهة تمرد إسلامي متصاعد في دولتين مجاورتين لها حيث تحقق الجماعة مكاسب على الأرض في سوريا قرب الحدود التركية.

وتملك تركيا ثاني أكبر جيش في الحلف العسكري بعد الولايات المتحدة. وتستضيف أنقرة ست بطاريات لصواريخ باتريوت التابعة للحلف بهدف الدفاع عنها في مواجهة أي هجوم من سوريا.

وقالت وزارة الخارجية التركية يوم السبت إن الدبلوماسيين والجنود المحاصرين في القنصلية بالموصل لم يكن أمامهم سوى الاستسلام بعدما حاصر مئات الاسلاميين المتشددين المدججين بالسلاح المبنى.

وذكر رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان أن الرهائن بخير وأن كل الجهود تبذل لتأمين إطلاق سراحهم هم ومجموعة ثانية تضم 31 تركيا من سائقي الشاحنات خطفتهم الجماعة أيضا الأسبوع الماضي.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below