22 حزيران يونيو 2014 / 03:47 / منذ 3 أعوام

أحد المشاركين في هجوم بالمدي في غرب الصين يعتذر عما فعله

بكين (رويترز) - ذكرت وسائل الإعلام الرسمية في الصين إن أحد الاشخاص الذين شنوا هجوما في غرب الصين أدى إلى إصابة أربعة أشخاص قدم اعتذارا وقال إن الاعضاء الآخرين في جماعته أقنعوه بالجهاد .

ووقع الهجوم بالمدي يوم الأحد الماضي في صالة شطرنج مزدحمة في مدينة هوتان في إقليم شينجيانغ المضطرب وهو الموطن التقليدي لاقلية الويغور المسلمة .

وذكر التلفزيون المركزي الصيني يوم السبت إن إثنين من المهاجمين توفيا بعد إصابتهما بجروح خطيرة في حين اعتقل الشخص المتبقي واسمه موير تشاتي .

وعرض موير تشاتي على التلفزيون الصيني وهو يقول “استمعت فقط لهم وفعلت مثل هذا الشيء وهو طعن الناس.

”انني آسف أعتذر عن سلوكي.أريد فقط أقول إنني آسف.“

وقال موير تشاتي الذي عرض على التلفزيون مرتديا حلة السجن البرتقالية اللون ومكبل اليدين إن أعضاء جماعته يؤيدون الجهاد وقالوا له إنه الطريق المباشر إلى الجنة.

وأضاف إنه في 15 يونيو حزيران قضى خمس ثوان يتابع الناس في قاعة وهم يلعبون الورق قبل أن يبدأ في طعن امرأة.

ولكن التلفزيون الصيني قال إن اعتراف موير تشاتي ”جاء بعد فوات الأوان وأن كل ما ينتظره الآن هو العقاب الصارم للقانون.“

”قالوا لي أنه مادمت مت وأنا أجاهد فسأذهب مباشرة إلى الجنة ولن أحاسب بعد موتي.“

إعداد أحمد صبحي خليفة للنشرة العربية

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below