23 حزيران يونيو 2014 / 06:54 / منذ 3 أعوام

المجند الكوري الجنوبي الذي قتل خمسة من رفاقه يصيب نفسه بعيار ناري

سول (رويترز) - انتهت المواجهة بين جنود من كوريا الجنوبية ومجند قتل خمسة من رفاقه يوم الاثنين بإطلاق المجند النار على نفسه في حادث أثار تساؤلات جديدة بشأن الخدمة العسكرية الإلزامية.

مجندون بالجيش الكورى الجنوبى خلال أحد التدريبات بشمال شرق سيول - أرشيف رويترز.

وحاصر الجنود المجند البالغ من العمر 22 عاما في منطقة غابات كثيفة على مقربة من بلدة صغيرة بمقاطعة جوسيونج وهي منطقة جبلية على الساحل الشرقي لشبه الجزيرة الكورية بالقرب من الحدود المشتركة مع كوريا الشمالية.

وبعد مواجهة استمرت 24 ساعة ومناشدات من والده بتسليم نفسه أطلق المجند النار على نفسه فأصيب في جنبه ونقل على أثر ذلك إلى المستشفى العسكري.

وقتل المجند في وقت متأخر من يوم السبت خمسة من رفاقه وجرح سبعة آخرين بالرصاص وبقنبلة يدوية في موقع حراسة لقاعدة عسكرية في جوسيونج. وهرب المجند بعد ذلك حاملا سلاحا ناريا وذخيرة وقنبلة يدوية وتبادل إطلاق النار مع الجنود.

ووصف مسؤول عسكري المجند- الذي عرف باسم السارجنت ليم- بأنه ”إنطوائي“ وتحدث عن وجود بواعث قلق بشأن حالته النفسية ولكنه خضع للفحص في نوفمبر تشرين الثاني الماضي قبل إجازة إرساله للخدمة في الموقع.

وواجه الجيش الكوري الجنوبي انتقادات في الماضي بسبب تراخي الانضباط في بعض الوحدات وفشله في منع حوادث إطلاق نار من جنود يعانون من مشاكل شخصية على زملائهم.

وفي حادث مماثل عام 2011 اطلق جندي من مشاة البحرية النار في قاعدة بالقرب من الحدود البحرية المتوترة مع كوريا الشمالية وقتل أربعة من رفاقه قبل أن يحاول تفجير نفسه بقنبلة يدوية.

وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع كيم مين سيوك إن عددا كبيرا من المجندين ومعظمهم في اوائل العشرينات ”هم محل نظر“ ويخضعون لمراقبة القيادة بسبب مخاوف من احتمال حدوث مشاكل في الانضباط او بسبب أمراض نفسية.

وقال كيم إن السارجنت ليم كان واحدا من بين تسعة في المئة من جنود فرقة المشاة الثانية والعشرين في مقاطعة جوسيونج وضعوا تحت المراقبة. ويبلغ عدد الجنود الفرقة 800 فرد.

ويخدم كل الرجال الكوريين الجنوبيين الأصحاء نحو عامين في الجيش بموجب قانون الخدمة العسكرية الإلزامية التي تشكل جزءا كبيرا من الجنود النظاميين.

وهناك خشية من أن المجندين الحاليين هم أقل صلابة ممن سبقوهم وبالتالي يجدون صعوبة في التأقلم مع الحياة العسكرية.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below