26 حزيران يونيو 2014 / 10:29 / منذ 3 أعوام

محكمة فرنسية توافق على تسليم المشتبه به في هجوم على متحف يهودي لبلجيكا

فرساي (فرنسا) (رويترز) - وافقت محكمة فرنسية يوم الخميس على تسليم المشتبه به في حادث إطلاق النار في متحدف يهودي في بروكسل لبلجيكا.

واحتجزت الشرطة الفرنسية مهدي نيموش (29 عاما) بموجب قانون مكافحة الارهاب بتهمة القتل والشروع في القتل وحيازة أسلحة منذ اعتقاله في مدينة مرسيليا الجنوبية في 30 مايو ايار بعد الهجوم الذي وقع في 24 مايو ايار وتسبب في مقتل أربعة أشخاص.

ورفض نيموش في البداية ترحليه الى بلجيكا ثم عاد ووافق عليه بشرط الا ترسله بروكسل الى دولة ثالثة لمحاكمته. وكان محامي نيموش قد صرح بأن موكله قلق من ارساله لاسرائيل خاصة وان من بين القتلى اسرائيليين اثنين.

ويقول الادعاء ان نيموش أدين في فرنسا مرارا بتهم السطو المسلح والاعتداء والتخريب وجرائم أخرى وانه قضى معظم عام 2013 في سوريا يحارب في صفوف متشددين اسلاميين.

وقال الادعاء انه كان بحوزة نيموش لدى اعتقاله في مرسيليا بندقية كلاشنيكوف وبندقية أخرى وطلقات مثل تلك التي استخدمت في الهجوم على المتحف اليهودي. وقال محاميه ابولين بيبيزيب إن موكله قال للشرطة انه سرقها من سيارة في بروكسل.

ويحق لنيموش الطعن على حكم الترحيل خلال ثلاثة ايام واذا فعل سيكون على محكمة الاستئناف في فرساي ان تبت في أمر ترحيله خلال 40 يوما واذا لم يفعل فسيتم ترحيله بانتهاء هذه المدة.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير محمد هميمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below