27 حزيران يونيو 2014 / 08:13 / منذ 3 أعوام

الفلبين تؤكد لمتمردين اسلاميين التزامها بمنحهم الحكم الذاتي

مانيلا (رويترز) - طمأن الرئيس الفلبيني بنينو أكينو أكبر جماعة اسلامية متمردة في البلاد يوم الجمعة بانه سيتم تشكيل حكومة حكم ذاتي جديدة في الجنوب بحلول يناير كانون الثاني 2015 وهو أحد بنود اتفاق سلام تم توقيعه هذا العام.

الرئيس الفلبيني بنينو أكينو في ميانمار يوم 10 مايو ايار 2014. تصوير: سوي زيا تون - رويترز

وكانت الفلبين ذات الأغلبية الكاثوليكية قد وقعت اتفاقا مع جبهة مورو الاسلامية للتحرير في مارس آذار لتنهي نحو خمسة عقود من الصراع الذي أودى بحياة أكثر من 120 ألف شخص وشرد مليونين وأعاق النمو في الجنوب الغني بالموارد الطبيعية.

وبموجب الاتفاق وافقت الجبهة على حل قواتها وتسليم أسلحتها وإعادة بناء المجتمعات المحلية بينما تمنحهم الحكومة صلاحيات أوسع في أمور الاقتصاد والثقافة في مناطقهم.

وصرح أكينو للصحفيين في اقليم إيلويلو بوسط البلاد حيث دشن بعض مشروعات البنية التحتية ”ستتخذ كل الخطوات اللازمة بحيث يتمكنوا من العمل بحلول يناير 2015.“

وكان غزالي جعفر نائب زعيم الجبهة للشؤون السياسية قال إن الجبهة قلقة من تأخر الحكومة في تنفيذ الاتفاق.

إعداد سها جادو للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below