29 حزيران يونيو 2014 / 11:44 / بعد 3 أعوام

البابا فرنسيس يقيم قداسا بعد إلغاء زيارته لروما فجأة

مدينة الفاتيكان (رويترز) - أقيم قداس في الفاتيكان يوم الأحد برئاسة البابا فرنسيس في أول ظهور علني له منذ أن أثيرت مخاوف على صحته بعدما ألغى بشكل مفاجئ زيارة لمستشفى في روما قبل يومين.

البابا فرنسيس خلال اجتماع في الفاتيكان يوم السبت. صورة لرويترز من ممثل لوكالات الانباء.

وبدا البابا (77 عاما) في صحة جيدة أثناء القداس الذي استمر ساعتين في كاتدرائية القديس بطرس في يوم تحتفل فيه الكنيسة الكاثوليكية بعيد القديسين بطرس وبولس.

وكان البابا قد ألغى يوم الجمعة زيارة لمرضى في مستشفى جيميلي بالعاصمة الإيطالية روما بسبب ما وصفه الفاتيكان بأنها ”وعكة مفاجئة“.

وفي عظته قال فرنسيس إن الأساقفة يجب ألا ينشدوا الرضا في التقرب ممن يملكون ”السلطة الدنيوية“ وإنما يجدون أمنهم الشخصي في مساعدة الفقراء.

وبعد القداس ظهر البابا كالمعتاد عند الظهيرة أمام الحشود في ميدان القديس بطرس ودعا إلى الحوار لانهاء الصراع في العراق.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير سها جادو

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below