2 تموز يوليو 2014 / 08:03 / بعد 3 أعوام

شرطة هونج كونج تفض احتجاجا بوسط المدينة بالقوة

هونج كونج (رويترز) - استخدم مئات من رجال الشرطة في هونج كونج يوم الاربعاء القوة لفض اعتصام محتجين رفضوا مغادرة الحي التجاري المركزي عقب احتجاجات حاشدة لمطالبة الحزب الشيوعي الحاكم في بكين بمنح الجزيرة المزيد من الديمقراطية.

الاف المحتجين المطالبين بالديمقراطية يتجمعون للقيام بمسيرة في شوارع هونج كونج للمطالبة باقتراع عام في 1 يوليو تموز 2014. تصوير: تيوروني سي- رويترز.

ونظمت المسيرة المطالبة بالديمقراطية‭ ‬يوم الثلاثاء وذكر منظموها أن أكثر من 510 الاف شخص شاركوا فيها وتعد وما تلاها من اعتصام كان معظم المشاركين فيه من الطلبة أكبر تحد للصين منذ استعادتها السيطرة على المستعمرة البريطانية السابقة في 1997.

وهتف المحتجون وهم جالسون رغم الحر والرطوبة ”من حقي أن أحتج. لا نحتاج تصريحا من الشرطة.“

وحاول عدد كبير من المحتجين الذين تجاوز عددهم الآلف مقاومة محاولات ابعادهم بتشبيك ايديهم. ونقل رجال الشرطة المحتجين الواحد تلو الاخر وسط الصراخ والركلات واللكمات إلى حافلات نقلتهم الي معهد لتدريب الشرطة في هونج كونج.

والقي القبض على اكثر من خمسمائة ووجهات للبعض تهمة المشاركة في تجمع بدون اذن ومقاومة الشرطة.

وتمسك البعض بمواصلة التحدي رغم القبض عليه.

وقال تو تشون هو الذي اطلق سراحه يوم الاربعاء دون توجيه اتهام له ”العصيان المدني لن يكون مرة واحدة. سأعود للاحتجاج مرة اخرى.“

إعداد هالة قنديل للنشرة العربية - تحرير أميرة فهمي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below