7 تموز يوليو 2014 / 09:39 / منذ 3 أعوام

مسؤول أمريكي: على الولايات المتحدة أن تفعل الصواب تجاه الأطفال المهاجرين

واشنطن (رويترز) - قال مسؤول أمريكي رفيع إن الحدود الأمريكية ليست مفتوحة أمام التسلل إلى البلاد ولكنه أقر بأن الحكومة يجب أن تبدي حساسية تجاه عشرات الآلاف من الأحداث الذين يتدفقون على مراكز الاحتجاز الحدودية.

وألقت السلطات القبض على أكثر من 52 ألف قاصر من جواتيمالا والسلفادور وهندوراس بينما كانوا يحاولون التسلل إلى البلاد عبر الحدود مع المكسيك دون أن يكونوا بصحبة أحد من ذويهم منذ أكتوبر تشرين الأول وهو ضعف العدد الذي سجل في الفترة عينها من العام السابق. كما ألقي القبض على آلاف غيرهم لكنهم كانوا بصحبة أبويهم أو أقارب آخرين.

وقال جي جونسون وزير الأمن الداخلي لبرنامج (واجه الصحافة) على محطة إن.بي.سي الأمريكية أمس الأحد ”علينا أن نفعل الصواب مع الأطفال لكن في النهاية حدودنا ليست مفتوحة أمام الهجرة غير الشرعية وسنقضي على هذا المد.“

وأشار إلى أن الحكومة تشرف على إجراءات الترحيل للمهاجرين غير الشرعيين الذين يعتقلون عند الحدود بمن فيهم الأحداث لكنه أضاف أن الحكومة تنظر في إمكانية إبداء قدر أكبر من المرونة تجاه الصغار.

وقال ”ننظر في سبل إيجاد خيارات إضافية للتعامل مع الأطفال بوجه خاص بما يتطابق مع قوانيننا وقيمنا.“

ويقول مسؤولو الهجرة الأمريكيون إن الأزمة ناجمة عن مزيج من الفقر المدقع وعصابات التهريب والعنف المرتبط بتجارة المخدرات في أمريكا الوسطى بالاضافة إلى الشائعات التي ينشرها المهربون بأن القصر الذين يصلون إلى الحدود الأمريكية يسمح لهم بالدخول.

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below