8 تموز يوليو 2014 / 11:09 / منذ 3 أعوام

زعيم انفصالي أوكراني يهدد بمعاودة الهجوم في شرق البلاد

ألكسندر بوروداي أحد زعماء الانفصاليين في شرق أوكرانيا يوم 27 يونيو حزيران 2014. تصوير: شامل جوماتوف - رويترز

كييف (رويترز) - حذر ألكسندر بوروداي أحد زعماء الانفصاليين في شرق أوكرانيا الحكومة في كييف من أن المسلحين الموالين لروسيا سيعاودون الهجوم بعد إعادة تنظيم صفوفهم في مدينة دونتسك.

وقال بوروداي في مقابلة مع صحيفة جازيتا الروسية الالكترونية في موسكو ”نحن لا نستعد لحصار.. بل نستعد للعمل.“

وفر المقاتلون الانفصاليون من معقلهم في مدينة سلافيانسك في مطلع الأسبوع إثر قتال على مدى أشهر وهو ما مثل انتصارا للقوات الحكومية وصفه الرئيس الأوكراني بيترو بوروشينكو بأنه ”نقطة تحول“ في قتال الانفصاليين.

ولكن بوروداي الذي عينه الانفصاليون رئيس وزراء لجمهورية دونتسك الشعبية التي أعلنوها قال إن هروب وزير دفاع الانفصاليين ايجور سترلكوف من سلافيانسك منحهم فرصة لتجميع قوتهم القتالية.

ويملك الانفصاليون دبابات ومركبات مصفحة وأنظمة صواريخ.

وقال بوروداي إنه يتشاور مع موسكو بشأن الصراع ولكنه لا يمكنه سبر أغوار خطط الكرملين ونفى الحصول على أي تمويل مباشر من موسكو.

وأضاف ”موسكو تتشاور معنا بشأن الصراع ولهذا جئت إلى هنا. ولكن موسكو ليست طرفا في الصراع.. لا تشارك فيه.“

وقال ”لا تقدم دفعات (نقدية) مباشرة من المال... ولكني لا أرى بالقطع في خطط الكرملين رغبة في بقاء انعدام الاستقرار في جنوب شرق أوكرانيا.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير أمل أبو السعود

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below