9 تموز يوليو 2014 / 02:53 / بعد 3 أعوام

الصين تنفي مزاعم تربطها بقراصنة للانترنت يستهدفون خبراء بالشأن العراقي

سان فرانسيسكو (رويترز) - نفت الصين مزاعم لشركة الأمن الأمريكية كراود سترايك بأن جماعة من المتسللين تطلق عليهم ”ديب باندا“ ‭Deep Panda‬ لهم صلة بمسؤولين بالحكومة الصينية لم تكشف عن اسمائهم قائلة إن الشركة تسعى فقط الي الشهرة.

صورة ارشيفية لمقهى إنترنت في الصين. رويترز

وقال جينغ شوانغ المستشار الصحفي للسفارة الصينية في واشنطن ردا على اسئلة من رويترز ”القوانين الصينية تحظر الجرائم الالكترونية بكافة أشكالها .. والحكومة الصينية فعلت ما بوسعها لمكافحة مثل هذه الأنشطة.“

وقالت كراود سترايك يوم الاثنين إن جماعة متسللين متمرسين يعتقد انهم يتبعون الحكومة الصينية -استهدفوا لسنوات خبراء أمريكيين في الشؤون السياسية الاسيوية- بدأوا فجأة في اختراق أجهزة للكمبيوتر خاصة بخبراء في الشأن العراقي في وقت تتصاعد فيه وتيرة القتال هناك.

وقالت الشركة -التي تضم بين موظفيها عددا من المسؤولين الحكوميين الأمريكيين السابقين- إن لديها ”ثقة كبيرة“ في أن ديب باندا تتبع الحكومة الصينية لكنها امتنعت عن تقديم تفاصيل.

وقالت كراود سترايك في مقابلات وتدوينات على الإنترنت إن الجماعة استهدفت لفترة طويلة متخصصين في الشؤون الاسيوية بمعاهد بحثية لكنها بدأت فجأة في استخلاص وثائق من أجهزة الكمبيوتر لخبراء بالشأن العراقي في الشهر الماضي بعد أن اشتدت هجمات مسحلين اسلاميين متشددين وشملت مصفاة نفطية.

وللصين مصالح واسعة في إنتاج النفط العراقي.

وقال دميتري ألبيروفيتش المؤسس المشارك لشركة كراود سترايك إن المسؤولين الصينيين قرروا فيما يبدو عدم نفي أو تأكيد اي مزاعم بما في ذلك تلك الواردة في اتهام غير مسبوق صدر مؤخرا عن وزارة العدل الامريكية.

اعداد سامح الخطيب للنشرة العربية - تحرير وجدي الألفي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below