9 تموز يوليو 2014 / 11:34 / بعد 3 أعوام

أوكرانيا تتهم روسيا بخطف ضابطة في الجيش

مجندون اوكرانيون يحملون اسلحة خلفها انفصاليون موالون لروسيا بعد انسحابهم من منطقة في شرق اوكراميا يوم الثلاثاء. تصوير: جلب جارانيتش - رويترز

كييف (رويترز) - اتهمت أوكرانيا روسيا يوم الأربعاء بخطف ضابطة في الجيش الأوكراني كان أسرها مقاتلون انفصاليون في شرق البلاد وطالبت باطلاق سراحها وإعادتها إلى الوطن.

وقالت وسائل إعلام محلية إن مقاتلين انفصاليين موالين لروسيا خطفوا ندجدا سافشينكو (33 عاما) في يونيو حزيران بينما كانت تقاتل في صفوف المقاتلين الموالين لكييف على مشارف مدينة لوجانسك على الحدود مع روسيا.

وقالت وزارة الخارجية الأوكرانية في بيان إنه جرى تهريب سافشينكو عبر الحدود بشكل غير مشروع بعد أن خطفها الانفصاليون.

وقال البيان ”هذه الواقعة تثبت أكثر إن الإرهابيين يخططون وينفذون جرائمهم في أوكرانيا وهم على اتصال وثيق بأجهزة الاستخبارات التابعة لروسيا الاتحادية.“

وأضاف البيان ”ان اقدام السلطات الروسية على خطف مواطنين اوكرانيين من بلادهم لا يخرق فقط الأعراف الدولية بل أيضا يتخطى الأعراف الاساسية للنزاهة والمبادئ الأخلاقية.“

ولم يصدر أي تعليق فوري عن المسؤولين الروس.

وذكرت التقارير الإعلامية الأوكرانية أن سافشينكو قائدة طائرة هليكوبتر خطفت بينما كانت تقاتل خلال إجازتها الرسمية بين صفوف المقاتلين الموالين للحكومة الأوكرانية.

وأضاف البيان ”نتوقع من الجانب الروسي أن يتخذ خطوات للافراج غير المشروط عن ندجدا سافشينكو وإعادتها بسرعة إلى وطنها الام.“

إعداد داليا نعمة للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below