11 تموز يوليو 2014 / 11:04 / منذ 3 أعوام

مسؤول أوكراني: مقتل ما يصل إلى 30 جنديا في هجوم صاروخي للمتمردين

مقاتلون انفصاليون موالون لروسيا يستقلون مركبة مصفحة بمدينة دونيستك في شرق اوكرانيا يوم الخميس. تصوير: ماكسيم زمييف - رويترز.

كييف (رويترز) - قال مسؤول في وزارة الداخلية الأوكرانية إن هجوما للمتمردين بصواريخ جراد استهدف موقعا أوكرانيا على الحدود مع روسيا يوم الجمعة وأسفر عن مقتل ما يصل إلى 30 من الجنود وحرس الحدود وإن العدد النهائي للقتلى قد يكون أكبر.

وإذا تأكد عدد القتلى فإن الهجوم سيصبح أعنف هجمات المتمردين على القوات الحكومية منذ أنهى الجيش الأوكراني وقفا لإطلاق النار من جانب واحد يوم 30 يونيو حزيران.

وقالت مصادر عسكرية إن الانفصاليين الموالين لروسيا شنوا الهجوم في حوالي الساعة الخامسة فجرا على موقع زيلينوبيليا الحدودي في منطقة لوجانسك.

وأضاف زوريان شكيرياك مستشار وزير الداخلية الأوكراني ارسين افاكوف للصحفيين ”(قتل) ما يصل إلى 30. من غير المستبعد أن يرتفع عدد الضحايا لأن هؤلاء المتعطشين للدماء أطلقوا أنظمة (صواريخ) جراد وهناك دمار.“

وقال ”أعتقد أن الرد لن يكون بطيئا بعد هذا العمل الإرهابي الوحشي.“

وكانت كييف قد حققت انتصارا كبيرا مطلع الأسبوع عندما طردت المتمردين من معقلهم في مدينة سلافيانسك وأجبرتهم على العودة إلى مدينة دونيتسك التي يتحصنون فيها.

لكن هجمات المتمردين استمرت في منطقة لوجانسك حيث يسيطر المتمردون أيضا على مبان استراتيجية في عاصمة المنطقة.

إعداد ياسمين حسين للنشرة العربية - تحرير محمد اليماني

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below