الشرطة البرازيلية تفرق محتجين بالغاز قبل نهائي كأس العالم

Sun Jul 13, 2014 8:39pm GMT
 

ريو دي جانيرو (رويترز) - قالت متحدثة إن الشرطة في ريو دي جانيرو استخدمت الغاز المسيل للدموع لتفريق مجموعة صغيرة من المحتجين حاولوا اختراق حاجز قبل المباراة النهائية في كأس العالم لكرة القدم يوم الأحد.

جرت المواجهة قرب استاد ماراكانا قبل نحو ساعة من انطلاق المباراة النهائية بين الأرجنتين وألمانيا. ولم يعلم المتفرجون داخل الاستاد بالواقعة على ما يبدو.

ورفضت المتحدثة باسم الشرطة العسكرية اعطاء المزيد من المعلومات لكن وسائل الإعلام المحلية قالت إن نحو 200 محتج في المنطقة حاولوا شق طريقهم نحو ماراكانا.

وتلاشت الاحتجاجات في أنحاء البرازيل منذ انطلاق بطولة كأس العالم في 12 يونيو حزيران لكن السلطات تحاول اجهاض العنف خلال النهائي بعد أن خرجت البرازيل من البطولة وحثت تسجيلات مصورة نشرت على الانترنت الجماعات المتطرفة على العودة إلى الشوارع.

واعتقلت الشرطة في ريو يوم السبت 19 شخصا لهم سجل في عمليات التخريب خلال الاحتجاجات. وأدانت منظمات حقوق الانسان ذلك وقالت إن الاعتقال ليس له أي مبرر.

(إعداد حسن عمار للنشرة العربية- تحرير سيف الدين حمدان)

 
أفراد من شرطة مكافحة الشغب يشتبكون مع متظاهرين قبل المباراة النهائية لبطولة كأس العالم بين الأرجنتين وألمانيا في ريو دي جانيرو يوم الثلاثاء. تصوير: رويترز.