15 تموز يوليو 2014 / 06:28 / بعد 3 أعوام

روسيا تطلب من ممثلي 18 دولة زيارة بلدة تعرضت لقصف من أوكرانيا

مقاتلون انفصاليون مؤيدون لروسيا يسافرون على متن مدرعات إلى دونيتسك يوم 10 يوليو تموز 2014. تصوير: ماكسيم زيميف - رويترز

موسكو (رويترز) - طلبت وزارة الدفاع الروسية يوم الثلاثاء من الملحقين العسكريين لثماني عشرة دولة من بينها الولايات المتحدة زيارة بلدة في منطقة روستوف تقول موسكو إنه سقطت عليها قذيفة اطلقت عبر الحدود من أوكرانيا مما أدى الى مقتل رجل.

وتبدو الزيارة المقررة في اطار حرب شفهية متصاعدة بين روسيا وأوكرانيا لكسب التأييد الدولي في الصراع الجاري بين قوات الحكومة الاوكرانية وانفصالين موالين لموسكو قاموا بانتفاضة في شرق أوكرانيا.

وقال متحدث باسم وزارة الدفاع الروسية "قررت وزارة دفاع روسيا الاتحادية اطلاع المتخصصين العسكريين الاجانب على الموقف الحقيقي في دونيتسك بمنطقة روستوف التي شهدت (يوم الاحد) دمارا من نيران المدفعية والقصف من الاراضي الأوكرانية."

ونقلت وكالة ايتار تاس للانباء عن مسؤول بوزارة الدفاع قوله ان الدعوة وجهت أيضا للملحقين العسكريين من الدول الأخرى دائمة العضوية في مجلس الامن التابع للامم المتحدة وهي فرنسا وبريطانيا والصين.

ونفت أوكرانيا الاتهامات الروسية بأن قواتها أطلقت النيران عبر الحدود. وتقول ان انفصاليين يطلقون النار عبر الحدود على روسيا بشكل ممنهج حتى تتدخل موسكو عسكريا في الصراع.

وأثار رد فعل موسكو الغاضب على حادث دونيتسك وأنباء عن تحريك القوات الروسية قرب الحدود الاوكرانية احتمالات التدخل الروسي بعد أسابيع بدا فيها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عازما على عدم التدخل.

إعداد أميرة فهمي للنشرة العربية - تحرير علا شوقي

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below