15 تموز يوليو 2014 / 21:35 / بعد 3 أعوام

الجيش الباكستاني يعتقل قائدا في حركة طالبان

ديرا اسماعيل خان (باكستان) (رويترز) - قال مسؤولون أمنيون يوم الثلاثاء إن الجيش الباكستاني أسر قائدا في حركة طالبان حاول في الماضي اغتيال الرئيس السابق برويز مشرف.

واعتقل عدنان رشيد يوم الجمعة في منطقة وزيرستان الجنوبية في شمال غرب باكستان قرب الحدود الأفغانية وهو أول قائد معروف في طالبان يتم اعتقاله منذ أن بدأ الجيش هجوما في منطقة وزيرستان الشمالية المجاورة الشهر الماضي.

وقال المسؤولون إن رشيد أصيب في تبادل لإطلاق النار أثناء أسره من منزل كان يقيم فيه مع أسرته في منطقة وانا في وزيرستان الجنوبية.

ورشيد الذي يعتقد أنه في منتصف الثلاثينات من العمر ضابط سابق في القوات الجوية الباكستانية وكان قد سعى لتنفيذ هجوم انتحاري قبل سجنه فيما يتعلق بمحاولة اغتيال الرئيس برويز مشرف في العام 2003.

وفر رشيد من السجن في 2012 إلى جانب قرابة 400 متشدد آخرين. وعقب هروبه أعلن مسؤوليته عن تدبير عملية اقتحام سجن آخر تم خلالها تحرير 250 سجينا.

ونشرت له أيضا سلسلة من تسجيلات الفيديو على موقع يوتيوب وكتب خطابا مفتوحا سعيا لتبرير محاولة اغتيال الطالبة النشطة ملالة يوسفزاي.

ومنذ بدء الهجوم قبل نحو شهر سيطر الجيش على ميرانشاه عاصمة وزيرستان الشمالية وزعم أنه قتل مئات المتشددين.

وقتل ثلاثة جنود وستة من متشددي طالبان يوم الثلاثاء في معركة بالأسلحة في فاتح خيل قرب بلدة مير علي في وزيرستان الشمالية.

إعداد مصطفى صالح للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below