16 تموز يوليو 2014 / 16:39 / منذ 3 أعوام

مصادر:ايران بدأت تشغيل منشأة لتحويل اليورانيوم تلبية لبند في الاتفاق المؤقت

فيينا (رويترز) - قالت مصادر دبلوماسية إن من المعتقد أن إيران بدأت تشغيل وحدة لتحويل اليورانيوم وهي عملية تأخرت كثيرا وتحتاج اليها للوفاء باتفاق توصلت اليه مع القوى العالمية الست العام الماضي قبل انتهاء العمل به يوم الاحد.

واذا تأكد ذلك فان بدء تشغيل المنشأة يمثل التزام ايران باتفاق تاريخي تم التوصل اليه في 24 نوفمبر تشرين الثاني خلال مفاوضاتها مع الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وألمانيا وبريطانيا والصين لتسوية طويلة المدى للنزاع بشأن طموحاتها النووية.

واستؤنفت تلك المحادثات في العاصمة النمساوية قبل اسبوعين ومن المرجح فيما يبدو في ضوء الخلافات التي ما زالت شديدة تمديدها الى ما بعد 20 يوليو تموز وهو موعد انتهاء المهلة للتوصل إلى إتفاق شامل للحد من برنامج إيران النووي مقابل رفع العقوبات.

وربما يعني هذا ايضا تمديد الاتفاق المبدئي الذي أوقفت بموجبه ايران عملها البالغ الحساسية وحصلت في المقابل على تخفيف محدود للعقوبات.

وقال دبلوماسيون انه لم يتم بعد الاتفاق على كيفية تنفيذ ذلك فيما يشير الى انه سيتم بحثه خلال الايام القادمة.

وقال دبلوماسي غربي "الفكرة هي الحفاظ على الوضع القائم. نفس الشروط كما هو الحال الان." لكنه أضاف انه "لم يتقرر شيء بعد وسيكون ذلك موضع مناقشات."

وتريد القوى الرئيسية من ايران ان تخفض قدرتها على تخصيب اليورانيوم بدرجة كبيرة لحرمانها من أي قدرة على صنع قنابل ذرية بسرعة. وتقول ايران ان انشطتها سلمية بالكامل وتريد رفع العقوبات القاسية.

ومن المفترض وفقا لأحد شروط الاتفاق المبدئي الذي يستمر ستة أشهر حتى 20 يوليو تموز تحويل كمية كبيرة من غاز اليورانيوم منخفض التخصيب الى أكسيد يكون اقل ملاءمة للدخول في صنع قنابل بعد معالجته.

ولكي تتمكن من عمل ذلك فانها تبني منشأة قرب مدينة اصفهان لتحويل الغاز الى مسحوق.

وبعد شهور من التأخير قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية في مايو أيار إن تشغيل المنشأة بدأ لكنها ما زالت لا تعمل. وقالت مصادر دبلوماسية ان ايران قامت في وقت لاحق باجراء تمهيدي لبدء التحويل وانه يعتقد الان ان المنشأة تعمل.

وقالوا ان هذا الإجراء ما زال يحتاج الى تأكيد من جانب الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تراقب الالتزام باتفاق نوفمبر تشرين الثاني في تحديث شهري من المقرر ان يصدر في غضون بضعة أيام. وأظهرت تقارير الوكالة السابقة أن إيران تلبي المتطلبات الاخرى للاتفاق.

والاتفاقية التي تبلغ مدة سريانها ستة أشهر صممت لاتاحة الوقت لاجراء محادثات بشأن اتفاق دائم يهدف إلى ازالة مخاطر اندلاع حرب جديدة في الشرق الاوسط بشأن طموحات إيران النووية. والهدف هو التوصل إلى إتفاق يحل محل الاتفاق المؤقت بحلول يوم الاحد.

غير إنه بعد أن فشلت فيما يبدو اجتماعات فيينا التي جرت في وقت سابق هذا الاسبوع بين وزير الخارجية الامريكي جون كيري ووزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف في تحقيق انفراجة قال دبلوماسيون إن من المرجح أن تكون هناك حاجة لمزيد من الوقت.

إعداد رفقي فخري للنشرة العربية - تحرير سيف الدين حمدان

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below